الشرطة الأميركية تطلق النار على امرأة قرب الكونغرس

الأمن الأميركي اعتقل سائقة السيارة التي صدمت سيارة الشرطة اليوم قرب مبنى الكونغرس (رويترز)
الأمن الأميركي اعتقل سائقة السيارة التي صدمت سيارة الشرطة اليوم قرب مبنى الكونغرس (رويترز)

أطلقت الشرطة الأميركية الأربعاء النار على مركبة امرأة صدمت سيارة أمن قرب مبنى الكابيتول مقر الكونغرس، وكادت أن تصدم عددا من رجال الشرطة. واعتقل رجال الأمن سائقة السيارة التي وصفت بأنها "غريبة الأطوار وعدوانية".

وذكرت شبكة "أي.بي.سي نيوز" أن مكتب التحقيقات الاتحادي (أف.بي.آي) أرسل ضباطا إلى الموقع. وكانت شرطة واشنطن ذكرت في وقت سابق أن المشتبه به رجل.

وأوضحت المتحدثة باسم شرطة الكونغرس إيفا ماليكي للصحفيين "رغم أن التحقيقات لا تزال أولية فإن طبيعة الحادث جنائية فيما يبدو ولا صلة لها بالإرهاب"، مشيرة إلى أن مبنى الكابيتول يظل مفتوحا أمام الناس.

ويأتي هذا الحادث بعد أسبوع من مقتل خمسة أشخاص وإصابة نحو أربعين آخرين في محيط مجلس العموم البريطاني (البرلمان) بلندن عندما دعس مهاجم بسيارته عددا من المارة، وطعن شرطيا على جسر وستمنستر المجاور للبرلمان.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

فتح مكتب التحقيقات الاتحادي تحقيقا بجريمة بدافع الكراهية عقب إعلان الشرطة العثور على رسالتين بمنطقة دنفر الواقعة وسط الولايات المتحدة الأميركية، تهددان بتفجير مبنى يقيم فيه لاجئون أغلبهم مسلمون.

قال مسؤولون بريطانيون إن بلادهم ستراجع الإجراءات الأمنية بمقر البرلمان، في رد على انتقادات بكون بوابة مخصصة للسيارات تركت مفتوحة لفترة أثناء الهجوم الذي وقع الأربعاء الماضي.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة