توقعات بفوز ماكرون بالجولة الأولى من انتخابات فرنسا

التحق ماكرون بالحزب الاشتراكي بين عامي 2006 و2009 ثم انسحب منه (غيتي)
التحق ماكرون بالحزب الاشتراكي بين عامي 2006 و2009 ثم انسحب منه (غيتي)

توقع استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "بي في إي" فوز المرشح المستقل إيمانويل ماكرون في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة الفرنسية التي ستجرى خلال أربعة أسابيع، في حين انتقد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند المرشح الرئاسي فرانسوا فيون.

وبحسب وكالة رويترز فإن هذا الاستطلاع هو الأحدث الذي يتوقع تقدم ماكرون الذي ينتمي لتيار الوسط على مرشحة أقصى اليمين مارين لوبان في الجولة الأولى.

ولم يقدم هذا الاستطلاع توقعا لجولة الإعادة، لكن معظم الاستطلاعات التي تطرقت لهذا الأمر في الشهور الأخير تظهر أن ماكرون سيتغلب بسهولة على لوبان زعيمة حزب الجبهة الوطنية في جولة الإعادة التي ستجرى بين المرشحين الاثنين الأوفر حظا يوم السابع من مايو/أيار المقبل.

وتوقع الاستطلاع أن يحصل ماكرون على 26% من الأصوات في الجولة الأولى بزيادة نقطة مئوية عن التوقعات قبل أسبوع، في حين تراجعت لوبان نقطة مئوية لتسجل 25%.

وتراجع المرشح فرانسوا فيون بواقع 2.5 نقطة مئوية مسجلا 17%، الأمر الذي يضعه في المركز الثالث.

يشار إلى أن الاستطلاع أجري خلال الفترة من الأربعاء إلى الجمعة.

‪(الأوروبية)‬ الاستطلاع أظهر تراجع لوبان

اتهامات ورد
وفي سياق متصل، رد الرئيس الفرنسي هولاند أمس الجمعة على اتهامات من المرشح الرئاسي فيون بأنه يدبر مؤامرة لتقويض مسعاه للوصول للسلطة في سباق أظهر استطلاع جديد للرأي أنه لا يزال من الصعب تحديد من سيفوز فيه.

وأبلغ هولاند -وهو أول رئيس فرنسي في 60 عاما لا يسعى لإعادة انتخابه- إذاعة محطة "فرانس إنفو" العامة "هناك درجة من النزاهة والمسؤولية يجب أن تحترم… أعتقد أن السيد فيون تجاوز الحدود".

ووجه فيون الاتهام إلى هولاند في مقابلة تلفزيونية الخميس بالضلوع بشكل مباشر فيما وصفه بمخطط حكومي لنشر تسريبات إعلامية لتدمير فرص انتخابه.

ويواجه فيون صعوبات جمة في حملته الانتخابية على رأسها ملاحقة من القضاء بسبب وظائف وهمية سجلها لزوجته، وباتت استطلاعات الرأي تضعه في مرتبة متأخرة بين المرشحين، بل تشير إلى أنه سيخسر السباق إلى الرئاسة من الدورة الأولى المقررة يوم 23 أبريل/نيسان القادم.

وكان فيون من بين الأوفر حظا للفوز بالرئاسة بعد حصوله على تفويض اليمين نهاية 2016، لكن الصحف بدأت تتداول أخبارا عن وظائف وهمية حصلت عليها زوجته بينيلوب، وبعدها اضطر للاعتذار لقبوله بزات فاخرة بقيمة 13 ألف يورو قدمها له المحامي روبير بورجي الذي وصفه بـ"الصديق".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال آخر استطلاعات الرأي بانتخابات الرئاسة الفرنسية إن المستقل إيمانويل ماكرون سيفوز بانتخابات فرنسا أمام مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان، بينما يجري أبرز خمسة مرشحين اليوم مناظرة تلفزيونية غير مسبوقة.

20/3/2017

شهدت فرنسا مساء أمس الاثنين المناظرة الأولى في حملة الانتخابات الرئاسية، في محاولة لإقناع الناخبين المترددين الذين لا يزال عددهم كبيرا، بينما عزز المرشح المستقل إيمانويل ماكرون حظوظه بعد المناظرة.

21/3/2017
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة