تعالي الأصوات المطالبة بانفصال كاليفورنيا

تعالت الأصوات المطالبة بانفصال ولاية كاليفورنيا عن الاتحاد الفدرالي، منذ وصول الرئيس دونالد ترمب إلى السلطة في الولايات المتحدة.

وعبر أصحاب تلك المطالبات عن مخاوفهم من تحول الحكم في أميركيا إلى دكتاتورية، بينما اعتبر محللون قانونيون أن تلك المطالبات مجرد "أحلام".

ويقول دعاة الانفصال إن الولاية -التي ستصبح في حال انفصالها القوة الاقتصادية السادسة في العالم- أصبحت تفصلها الآن فجوة عميقة سياسيا وأخلاقيا عن النخب الحاكمة في واشنطن.

وتعد كاليفورنيا المحرك الاقتصادي الأول للولايات المتحدة ومصدر ريادتها التقنية والفنية والزراعية، وهي من أكثر الولايات ليبرالية من الناحية السياسية، وهو ما أغرى بعض سكانها للمطالبة بانفصالها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ألقت الشرطة الأميركية الاثنين القبض على رجل للاشتباه في ارتكابه جريمة بدافع الكراهية للمسلمين، وتبحث عن آخر، في ما يتصل بطعن أحد المصلين قرب مسجد في جنوب كاليفورنيا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة