أمنستي تؤكد زيادة الرقابة الحكومية على الإنترنت

أكدت منظمة العفو الدولية (أمنستي) تزايد تقييد الحكومات في العالم لحرية الإنترنت، وهي الحرية التي تعتبر بدورها أداة قوية لحرية التعبير.

وكشفت المنظمة -في تقريرها أمس بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة الرقابة الإلكترونية الذي استحدثته منظمتا صحفيون بلا حدود وأمنستي عام 2008- أنه في 55 دولة في العالم يتم القبض على أشخاص بسبب تعبيرهم السلمي عبر الإنترنت.

ونبّه تقرير أمنستي -الذي أعدته بالتعاون مع شركة "بروتون ميل" بوصفها أكبر مزود للبريد الإلكتروني المشفر- إلى أن الأمر لا يقتصر على تزايد الرقابة الحكومية على الإنترنت وأجهزة الاتصالات، بل يتجاوز ذلك إلى عدم اكتراث العديد من شركات التكنولوجيا بخصوصية المستخدمين.

واللافت في الأمر أن تقرير أمنستي يأتي بعد أيام مما كشفته وثائق سربها موقع ويكيليكس من وكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي أي)، تتناول تفاصيل برنامج القرصنة السرية للوكالة وكيفية سيطرتها على الهواتف المحمولة وأنظمة تشغيل الحواسيب وحتى التلفزيونات الذكية للتجسس على أهداف معينة.

وأوضح موقع ويكيليس أنه سيتيح لشركات التكنولوجيا الاطلاع بشكل حصري على الوسائل التي تستخدمها "سي آي أي" في عمليات التسلل الإلكتروني، لتتمكن الشركات من إصلاح الخلل في برمجياتها حتى يكون الناس في أمان، على حد تعبير مؤسس ويكيليكس وليام أسانج.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت الرئاسة الأميركية إن الجندي السابق برادلي مانينغ المتهم بتسريب وثائق سرية إلى موقع ويكيليكس سيخرج من السجن بعدما خفف الرئيس باراك أوباما الحكم الصادر بحقه.

وضع موقع ويكيليكس وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي) في مأزق جديد بنشره أمس نحو تسعة آلاف وثيقة بالغة السرية تكشف تفاصيل برنامج القرصنة السري للوكالة.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة