تركيا تندد بتقرير أممي "منحاز" للأكراد

موقع تفجير في ديار بكر قتل فيه ستة جنود أتراك العام الماضي واتهمت أنقرة الأكراد بشن الهجوم (الأوروبية)
موقع تفجير في ديار بكر قتل فيه ستة جنود أتراك العام الماضي واتهمت أنقرة الأكراد بشن الهجوم (الأوروبية)

نددت تركيا بتقرير للأمم المتحدة يتهم قوات الأمن التركية بارتكاب "انتهاكات خطيرة" خلال العمليات ضد المسلحين الأكراد في جنوب شرق البلاد، ووصفته بأنه "منحاز" و"خاطئ".

ورأت وزارة الخارجية التركية اليوم الجمعة أن "التقرير حول عمليات مكافحة الإرهاب في الجنوب الشرقي منحاز ويستند إلى معلومات خاطئة وبعيدة عن المهنية".

وكانت مفوضية الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان أوردت في تقرير صدر في وقت سابق اليوم، "أدلة على دمار شامل وجرائم قتل وانتهاكات أخرى خطيرة لحقوق الانسان ارتكبت بين يوليو/تموز 2015 وديسمبر/كانون الأول 2016 في جنوب شرق تركيا خلال عمليات أمنية نفذتها قوات الأمن الحكومية".

وتقول الأمم المتحدة إن العمليات التي نفذتها القوات التركية في تلك الفترة شملت أكثر من 30 بلدة تم في بعضها ردم أحياء بالكامل، وأدت إلى نزوح بين 350 و500 ألف شخص غالبيتهم من الأكراد، وفق التقرير.

وتابع التقرير أن نحو 2000 شخص من بينهم 800 من قوات الأمن و1200 من سكان المنطقة "قتلوا على الأرجح في إطار عمليات أمنية في جنوب شرق تركيا".

يشار إلى أن جنوب شرق تركيا ذا الأغلبية الكردية شهد اشتباكات يومية بين متمردي حزب العمال الكردستاني ،الذي تصنفه تركيا والولايات المتحدة منظمة إرهابية، وقوات الأمن، منذ توقف العمل بهدنة هشة في صيف 2015.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

جرح ثلاثة أشخاص من بينهم قائمقام بلدة ديريك التابعة لمحافظة ماردين جنوب شرقي تركيا، بهجوم بقذائف صاروخية على مبنى قائمقامية المنطقة، نفذه عناصر حزب العمال الكردستاني.

10/11/2016

أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتصالا هاتفيا مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، تناولا خلاله أزمة اللاجئين السوريين ومكافحة التنظيمات الإرهابية والانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى.

16/9/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة