علماء: دودة الحشد تنتشر بسرعة في أفريقيا

دودة الحشد تهاجم المحاصيل الزراعية ونباتات الذرة اليافعة (رويترز)
دودة الحشد تهاجم المحاصيل الزراعية ونباتات الذرة اليافعة (رويترز)

أكد علماء أن دودة الحشد تنتشر الآن بسرعة في البر الرئيسي بأفريقيا، وقد تصل إلى البحر المتوسط والمنطقة الاستوائية بآسيا في السنوات المقبلة. وتدمر الدودة المحاصيل الزراعية ونباتات الذرة اليافعة وتهاجم نقاط النمو فيها.

وقال العلماء، وهم من المركز الدولي للزراعة والعلوم البيولوجية ببريطانيا في بحث نشر اليوم الاثنين، إن الحشرة التي لم تستوطن من قبل خارج الأميركيتين يتوقع أن تنتشر حتى تصل إلى "موطن أفريقي مناسب" لها في غضون سنوات قليلة.

وذكر ماثيو كوك كبير العلماء في المركز أن الحشرة انتقلت إلى أفريقيا في شكل دود بالغ أو كتل من البيض في رحلات جوية تجارية مباشرة، وانتشرت منذ ذلك الحين في أفريقيا بسبب قدرتها الشديدة على الطيران.

وتعرف دودة الحشد باسم دودة الحشد الخريفية في الولايات المتحدة نظرا لميلها للهجرة في فصل الخريف، وموطنها الأصلي أميركا الشمالية والجنوبية، ويمكنها تدمير الذرة وهو محصول مهم للأمن الغذائي في أجزاء واسعة من أفريقيا.

وظهرت بؤر تفشٍ لدودة الحشد بالفعل في زامبيا وزيمبابوي ومالاوي وجنوب أفريقيا، وقالت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة الأسبوع الماضي إنها انتشرت في ناميبيا وموزمبيق.

وتوصل البحث الذي أجراه المركز إلى أدلة على وجود نوعين من دودة الحشد الخريفية في غانا للمرة الأولى، ويعكف العلماء الآن على معرفة كيف وصلت إلى هناك وكيف انتشرت وكيف يمكن للمزارعين السيطرة عليها بطريقة صديقة للبيئة.

وأضاف كوك أن "هذه هي المرة الأولى أن يظهر هذان النوعان في البر الرئيسي بأفريقيا، وبعد تقارير سابقة من نيجيريا وتوغو وبنين فإن الأمر يظهر أنها تنتشر بسرعة شديدة".

وتضر دودة الحشد بالذرة في الأساس، لكنها التهمت أيضا أكثر من 100 نوع نباتي فألحقت أضرارا شديدة بمحاصيل، مثل الأرز وقصب السكر بالإضافة إلى الملفوف والبنجر وفول الصويا.

المصدر : رويترز