لوبان تتعهد باستفتاء سريع على الخروج من أوروبا

مارين لوبان عرضت في ليون برنامجها الانتخابي وفيه 144 التزاما حول مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية (رويترز)
مارين لوبان عرضت في ليون برنامجها الانتخابي وفيه 144 التزاما حول مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية (رويترز)

تعهدت مرشحة اليمين المتطرف لانتخابات الرئاسة الفرنسية مارين لوبان بتنظيم استفتاء سريع بشأن خروج فرنسا من الاتحاد الأوروبي، وقالت إنها ستتصدى لما سمته التطرف الإسلامي والهجرة.

فقد قالت لوبان في خطاب ألقته اليوم الأحد أمام نحو ثلاثة آلاف من أنصارها في مدينة ليون، إنه إذا فازت بانتخابات الرئاسة -التي تنظم على دورتين يومي 23 أبريل/نيسان و7 مايو/أيار القادمين- فستنظم خلال الأشهر الستة الأولى استفتاء على خروج فرنسا من الاتحاد الأوروبي على شاكلة الاستفتاء الذي تم في بريطانيا صيف العام الماضي.

وأضافت أنها ستنظم الاستفتاء إذا لم تتوصل إلى اتفاق مع الاتحاد على ما تسميه "استرجاع السيادة" في ما يتعلق بعدد من القضايا كالحدود. كما أكدت على نقاط أخرى في برنامجها الانتخابي، من بينها الانسحاب من منطقة اليورو والعودة إلى العمل بالفرنك الفرنسي.

وبالتوازي مع السعي للخروج من الفضاء الأوروبي، وعدت مارين لوبان أيضا بسحب فرنسا من هيكل القيادة في حلف شمال الأطلسي (ناتو).

وهاجمت مرشحة الجبهة الوطنية أثناء عرض برنامجها الانتخابي ما سمتها الأصولية الإسلامية، وقالت إن الإسلام السياسي نما بصورة كبيرة في فرنسا، ويستفيد من موجات الهجرة عاما بعد آخر.

وأضافت أن ما سمته التطرف الإسلامي يهدد قيم الجمهورية والعولمة ويدمر الهوية الفرنسية، وتعهدت باجتثاث ما سمته الإرهاب. وفي هذا الإطار تعهدت بغلق بعض المساجد التي تعتبر أنها مكان لإنتاج التطرف. وفي نفس الخطاب أشادت السياسية اليمينية بالإجراءات التي اتخذها الرئيس الأميركي دونالد ترمب في مواجهة الهجرة.

وأظهر استطلاع رأي نشر السبت أن مارين لوبان ستحصل في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية على 25% من الأصوات، يليها المرشح المستقبل إمانويل ماكرون (وهو وزير اشتراكي سابق) بنسبة 22%، ثم مرشح يمين الوسط فرانسوا فيون بنسبة 20%.

ويواجه فيون ضغوطا متصاعدة من قيادات يمينية للانسحاب بسبب التحقيقات الجارية في اتهامات بتقاضي زوجته رواتب بنحو مليون يورو مقابل عملها في "وظيفة وهمية" كمساعدة لزوجها في البرلمان.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تعرض رئيسة الجبهة الوطنية الفرنسية مارين لوبان في ليون جنوبي فرنسا التوجهات العامة لبرنامجها لانتخابات الرئاسة، وتشمل التفاوض على خروج فرنسا من منطقة اليورو، وكذلك من الاتحاد الأوروبي اقتداء ببريطانيا.

ازدادت معاناة مرشح اليمين الفرنسي للرئاسة فرانسوا فيون بعد نشر تصريحات قديمة لزوجته تدعم الاتهامات الموجهة له بالمحاباة، بينما ارتفع عدد المطالبين بانسحابه من سباق الرئاسة إلى نسبة غير مسبوقة.

أذِن رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي جيرار لارشي لقطاعه الإداري -اليوم الجمعة- بمد القضاء بكل الوثائق المتعلقة بفترة عضوية مرشح اليمين للرئاسة فرانسوا فيون، الذي تراجعت شعبيته وتصاعدت الدعوات لسحب ترشحه.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة