ترمب يؤكد عزمه على إنهاء النزاع بأوكرانيا

ترمب بحث خلال المكالمة الهاتفية الوضع بشرق أوكرانيا والشراكة الإستراتيجية (الأوروبية)
ترمب بحث خلال المكالمة الهاتفية الوضع بشرق أوكرانيا والشراكة الإستراتيجية (الأوروبية)

أبلغ الرئيس الأميركي دونالد ترمب هاتفيا السبت نظيره الأوكراني بيترو بوروشينكو أن الولايات المتحدة ستعمل على إنهاء الصراع في شرق أوكرانيا وإعادة السلام على طول الحدود مع روسيا.

ونقل البيت الأبيض في بيان السبت عن ترمب قوله لبوروشينكو "سنعمل مع أوكرانيا وروسيا وكل الأطراف الأخرى المعنية لمساعدتهم على إعادة السلام على طول الحدود".

وجاء في البيان "إن الجانبين بحثا تعزيز الشراكة الإستراتيجية بين أوكرانيا والولايات المتحدة".

وجرت هذه المحادثة الهاتفية الأولى بين الرئيسين في اليوم السابع من استئناف المعارك بمحيط مدينة أفديفكا الصناعية شرقي البلاد بين الجيش الأوكراني والانفصاليين الموالين لموسكو ما أدى لمقتل 35 شخصا على الأقل.

وفي كييف، نقلت الرئاسة الأوكرانية عن بوروشينكو قوله إن المكالمة مع ترمب كانت إيجابية للغاية، مشيرة إلى أن الطرفين "أعربا عن قلقهما العميق إزاء تصاعد العنف وتدهور الوضع الإنساني" في شرق البلاد.

وأضاف بيان الرئاسة الأوكرانية أن بوروشينكو وترمب "يؤيدان استئناف الحوار على كل المستويات مع الإدارة الأميركية الجديدة".

وتبادلت الحكومة الأوكرانية والانفصاليون الذين تدعمهم روسيا الاتهامات بشأن استئناف الهجمات بالمدفعية في شرق البلاد أمس السبت ما كسر هدنة زادت الآمال في وضع نهاية لأسوأ تصعيد للصراع منذ شهور.

وجاء هذا التصعيد، قبل ساعات من المحادثة الهاتفية بين بوروشينكو وترمب، ما أثار قلق حكومة كييف، مع السعي لتحسين علاقات واشنطن مع موسكو خاصة مع بقاء الصراع في شرق أوكرانيا بدون حل.

المصدر : وكالات