الاشتباه بدبلوماسي كوري شمالي في اغتيال نام

الشرطة الماليزية حددت هوية مشتبه بهما آخريْن في قضية اغتيال كيم جونغ نام (الجزيرة)
الشرطة الماليزية حددت هوية مشتبه بهما آخريْن في قضية اغتيال كيم جونغ نام (الجزيرة)
حددت الشرطة الماليزية هُوية شخصين آخرين تشتبه في صلتهما بمقتل كيم جونغ نام، الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

وقال قائد الشرطة خالد أبو بكر -في مؤتمر صحفي- إن أحد المشتبه بهما في مقتل نام هو المستشار الثاني بالسفارة الكورية الشمالية في ماليزيا، والآخر يعمل في شركة طيران كوريا الشمالية، ويعتقد أنهما ما زالا في ماليزيا.

وأضاف أن أربعة مشتبه بهم آخرين يعتقد أنهم غادروا كوالالمبور عقب عملية الاغتيال.

وقتل نام في مطار كوالالمبور الدولي بينما كان يستعد لركوب طائرة متجهة إلى مكاو، وتقول الشرطة إن مقتله تم عن طريق رشه بسم قاتل.

من جهتها قالت سفارة كوريا الشمالية في ماليزيا اليوم الأربعاء إنه يتعين على الفور إطلاق سراح ثلاثة مشتبه بهم اعتقلوا فيما يتصل بمقتل نام.

وذكرت السفارة -في بيان صدر لوسائل الإعلام- أن امرأة فيتنامية وأخرى إندونيسية ورجلا كوريا شماليا "اعتقلوا دون مبرر".

وكانت الخارجية الماليزية استدعت سفير كوريا الشمالية لديها في نطاق التحقيق في اغتيال نام، في وقت صرح السفير برفضه نتائج التشريح الذي أجرته السلطات الماليزية لجثة نام، وقال إن التحقيق الذي تجريه قد لا يكون موثوقا.

بينما أكد رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق في وقت سابق التزام بلاده بما سماها المبادئ القانونية في التحقيقات الجارية بشأن مقتل نام.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة