ترمب ينتقد التدخل الإيراني في العراق

ترمب قال إن إيران تتوسع أكثر فأكثر في العراق (الأوروبية)
ترمب قال إن إيران تتوسع أكثر فأكثر في العراق (الأوروبية)

انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترمب، في تغريدة له على تويتر، التدخل الإيراني في العراق. وقال إن إيران تتوسع أكثر فأكثر في العراق حتى بعد أن بددت الولايات المتحدة ثلاثة ترليونات دولار هناك منذ مدة طويلة.

وأضاف ترمب أن هذا التوسع كان جليا للعيان منذ وقت طويل، على حد وصفه.

من جهته أفاد مدير مكتب الجزيرة في طهران عبد القادر فايز بأن إيران تضع الكلام الصادر من واشنطن في سياقين، أولهما التأكيد على أن حضور طهران بالعراق يأتي من بوابة الحكومة العراقية، وأنه لا مطالب رسمية في بغداد بأن تغير سياستها اتجاه العراق، وأن أميركا هي من صعدت من مواقفها في هذه المرحلة.

وذكر مراسل الجزيرة أن السياق الثاني يتعلق بكون طهران تعتبر أن قضايا الأمن الإيراني تحددها إيران وليس التدخلات الخارجية.

وأوضح أنه لا أحد يتوقع أن تكون إيران مرنة أو مستعدة للتساهل بشأن قضية العراق، التي تعتبرها قضية أمن قومي بالنسبة لها.

وأشار مراسل الجزيرة إلى أن إيران تعتبر أن السياسة الأميركية مع الرئيس الجديد ترمب مرتفعة السقف وتذهب باتجاه التصعيد والتشنج، لكن طهران لا ترغب بالمقابل في التصعيد وتعتقد أنه يمكن أن يكون هناك خط للتعامل مع الإدارة الجديدة، مع استعدادها للتعاطي مع أي وضع آخر.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية قد نددت يوم أمس بتجربة إيران الصاروخية الأخيرة، ورأت فيها خرقا لقرارات مجلس الأمن وتهديدا لحلفاء واشنطن في المنطقة.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي مايك فلين إن الاتفاقات التي أبرمتها واشنطن مع إيران دفعت الأخيرة للتجرؤ.

ووجه مستشار الأمن القومي الأميركي ما سماه تحذيرا رسميا لإيران في هذا الشأن.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت واشنطن إنها وجهت تحذيرا رسميا لإيران بعد تجربتها الصاروخية الأخيرة، وأضافت أنها وضعتها تحت الملاحظة. واتهم مستشار الرئيس دونالد ترمب لشؤون الأمن القومي طهران بالسعي لضرب استقرار المنطقة.

دعت صحيفة وول ستريت جورنال الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى رد على التجربة الصاروخية الإيرانية الأخيرة، وتساءلت واشنطن بوست عن سياسته تجاه إيران عقب تجربتها الصاروخية.

وصف الرئيس الإيراني حسن روحاني نظيره الأميركي دونالد ترمب بأنه سياسي مبتدئ في إطار تصعيد الانتقادات لقرار ترمب المتعلق بمنع مواطني سبع دول من بينها إيران من دخول الولايات المتحدة.

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب قرارا تنفيذيا يحظر دخول اللاجئين السوريين لبلاده، ويمنع إصدار تأشيرات دخول لمواطني ست دول إسلامية أخرى، وهو ما عدّه حقوقيون تمييزا ضد المسلمين، ومخالفا للدستور.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة