ماي: علاقة قوية بين بريطانيا وفرنسا رغم بريكست

تيريزا ماي أثناء لقائها كازنوف: إذا غادرت المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي فإنها لا تغادر أوروبا (رويترز)
تيريزا ماي أثناء لقائها كازنوف: إذا غادرت المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي فإنها لا تغادر أوروبا (رويترز)

وعدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بأن تحافظ على علاقات تعاون وثيقة مع فرنسا بمجالات الأمن والدفاع بعد خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي، وذلك أثناء لقائها نظيرها الفرنسي برنار كازنوف أمس الجمعة في داوننغ ستريت.

وشدد كازنوف وماي على ضرورة التوصل إلى اتفاق "على حقوق مواطني الاتحاد الأوروبي في المملكة المتحدة والمواطنين البريطانيين في الاتحاد الأوروبي" ما بعد بريكست، وفق ما جاء في بيان صادر عن مكتب ماي.

وبحسب البيان، قالت رئيسة الوزراء بوضوح "إنه إذا غادرت المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي فإنها لا تغادر أوروبا".

واتفق المسؤولان على "ضرورة الحفاظ على التعاون الوثيق في مجال الأمن والدفاع، بما في ذلك عبر منظمة حلف شمال الأطلسي"، وفق البيان نفسه.

وتحدث الجانبان عن الوضع في سوريا وأوكرانيا والقضايا المتعلقة بالإرهاب والهجرة، على ما أوضح البيان.

وقالت ماي إن بريطانيا وفرنسا عملتا بشكل جيد جدا في مسائل كثيرة، وإن العلاقات الثنائية قوية جدا، معبرة عن أملها بأن تستطيع تطويرها في مجالات عدة.

واستقبلت ماي نظيرها الفرنسي في وقت تستعد الحكومة البريطانية لإطلاق مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي التي تستمر سنتين قبل 31 مارس/آذار المقبل.

المصدر : الفرنسية