ترمب يعد بمرسوم جديد بشأن الهجرة

ترمب: المرسوم الجديد سيسعى لمعالجة مخاوف القضاة الذين علقوا الأمر السابق (الأوروبية)
ترمب: المرسوم الجديد سيسعى لمعالجة مخاوف القضاة الذين علقوا الأمر السابق (الأوروبية)

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أنه سيصدر خلال أيام مرسوما جديدا بشأن الهجرة، وذلك عقب تعليق القضاء مرسومه السابق الذي يحظر دخول اللاجئين ومواطني سبع دول إسلامية.

وقال ترمب أمس الخميس في مؤتمر صحفي إن المرسوم الجديد سيسعى لمعالجة المخاوف التي طرحها قضاة محاكم استئناف اتحادية علقوا مؤقتا العمل بأمر تنفيذي سابق، وأضاف أنه سيتم وضع الأمر الجديد "بما يتلاءم مع ما اعتبره قرارا سيئا جدا"، في إشارة إلى قرارات المحاكم.

ولم يذكر ترمب تفاصيل عن الأمر المعدل، لكن خبراء قانونيين يقولون إن الأمر ستكون لديه فرصة أفضل للصمود أمام المحاكم إذا شمل بعض الدول غير المسلمة واستثنى المهاجرين الذين لا يحملون الجنسية الأميركية ويعيشون في الولايات المتحدة بصورة قانونية.

وقال مساعد في الكونغرس -طلب عدم نشر اسمه لرويترز- الأسبوع الماضي إن ترمب ربما يعيد صياغة الأمر الأصلي ليستثني بوضوح حاملي البطاقات الخضراء الذين لديهم تصريح قانوني بالإقامة والعمل في الولايات المتحدة.

وكان الأمر الذي أصدره ترمب في 27 يناير/كانون الثاني الماضي قد أثار حالة من الفوضى في بعض المطارات داخل الولايات المتحدة وخارجها وتسبب في احتجاجات دولية وشكاوى من شركات أميركية، وواجه أكثر من 12 طعنا أمام المحاكم.

وحظر الأمر في البداية دخول المواطنين من إيران والعراق وليبيا والصومال والسودان وسوريا واليمن إلى البلاد لمدة تسعين يوما، ومنع دخول اللاجئين لمدة 120 يوما باستثناء المنتمين لسوريا الذين حظر دخولهم إلى أجل غير مسمى.

وكان ترمب قال إن القيود على السفر ضرورية لحماية الولايات المتحدة من هجمات من وصفهم بـ"الإسلاميين المتشددين".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن وزير الأمن الداخلي الأميركي جون كيلي أن سلطات الهجرة أوقفت خلال الأسبوع الأخير أكثر من 680 مهاجرا في جميع أرجاء البلاد، بينهم 57% مدانون بجرائم.

أوقفت السلطات الأميركية بنيويورك متظاهرين محتجين على سياسة الرئيس دونالد ترمب بشأن الهجرة، بينما اعتقل المئات من المهاجرين ضمن ما وصفها مسؤولون بالعملية الروتينية، وهو ما أثار انتقادات الديمقراطيين.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة