ترمب يؤكد احترامه لمبدأ الصين الواحدة وبكين ترحب

الرئيس شي جين بينغ أكد أن مبدأ الصين الواحدة هو الأساس السياسي للعلاقة مع واشنطن (الأوروبية)
الرئيس شي جين بينغ أكد أن مبدأ الصين الواحدة هو الأساس السياسي للعلاقة مع واشنطن (الأوروبية)

رحّب الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم الجمعة خلال محادثة هاتفية مع نظيره الأميركي دونالد ترمب باعتراف الرئيس الأميركي بـمبدأ الصين الواحدة، بحسب ما أعلن التلفزيون الصيني الرسمي.

وأفاد تلفزيون "سي سي تي في" على موقعه الإلكتروني بأن "شي جين بينغ رحب بتشديد ترمب على التزام الإدارة الأميركية بسياسة الصين الواحدة"، وأشار إلى أن "مبدأ الصين الواحدة هو الأساس السياسي للعلاقات الأميركية الصينية".

وقال البيت الأبيض في وقت سابق إن الرئيسين أجريا محادثة "مطولة"، وأوضح ترمب أنه يتفهم تماما أهمية مواصلة اتباع الولايات المتحدة لسياسة "صين واحدة"، وأن الرئيسين اتفقا على أن يظلا على اتصال وثيق، ودعا كل منهما الآخر لزيارة رسمية، بحسب البيت الأبيض.

وقال المتحدث باسم البيت البيض شون سبايسر إن ترمب أفاد في رسالته بأنه "سعيد بالعمل مع الرئيس شي جين على تطوير علاقة بناءة تعود بالفائدة على الولايات المتحدة والصين على السواء".

وكان ترمب قد أغضب بكين في وقت سابق من خلال إجراء اتصال هاتفي بالرئيسة التايوانية تساي إينغ وين في ديسمبر/كانون الأول الماضي. 

وقال ترمب الذي تولى منصبه رسميا الشهر الماضي إن الولايات المتحدة ليست مضطرة للتقيد بسياسة "الصين الواحدة" التي تقر واشنطن بموجبها بموقف الصين بأن لها السيادة على تايوان التي تتمتع بالحكم الذاتي.

وتقتضي سياسة "الصين الواحدة" أن تقطع جميع الدول التي تسعى لإقامة علاقات دبلوماسية مع الصين علاقاتها الرسمية مع تايوان التي تعتبرها بكين إقليما منشقا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

جدد نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني التزام بلاده بالدفاع عسكريا عن تايوان عند حاجتها لذلك. ودعا بكين وتايبيه إلى إجراء مفاوضات لتسوية الأزمة بين البلدين. وكان تشيني أبلغ القادة الصينيين خلال اجتماعه معهم أمس أن واشنطن تؤيد سياسة الصين الواحدة.

اتفق رئيس الحزب الوطني التايواني لين شان ورئيس الحزب الشيوعي الصيني هو جنتاو على التمسك بما يسمى إجماع 1992 الذي يقر مبدأ الصين الواحدة, وذلك بعد لقاء تاريخي هو الأول لرئيس حزب وطني بتايوان مع رئيس حزب شيوعي صيني منذ 60 سنة.

قال رئيس الوزراء الصيني وين جيا باو إن حكومته مستعدة للحوار مع الحزب الحزب التقدمي الديمقراطي الحاكم في تايوان ما دام يلتزم بمبدأ الصين الواحدة الذي أعلنته بكين. لكن الحزب التقدمي رفض العرض قائلا إن برنامج الحزب تقرر من خلال عملية ديمقراطية لا تعرفها الصين.

أثارت تصريحات الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب بشأن إمكانية تخلي بلاده عن "سياسة الصين الواحدة" غضب بكين، وحذرت الصحف الصينية الرسمية من أن ذلك سيدفع الصين إلى دعم أعداء أميركا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة