عـاجـل: رئاسة البرلمان اليمني: ما قامت به مليشيات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا يعيد البلاد إلى حمامات الدم

بوتين: سلوفينيا مكان مناسب للقاء ترمب

بوتين (يمين) استقبل نظيره السلوفيني في الكرملين وشدد على ضرورة استعادة العلاقات مع واشنطن (رويترز)
بوتين (يمين) استقبل نظيره السلوفيني في الكرملين وشدد على ضرورة استعادة العلاقات مع واشنطن (رويترز)

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الجمعة إن ليوبليانا عاصمة سلوفينيا مكان مناسب لعقد لقاء بينه وبين نظيره الأميركي دونالد ترمب، وشدد على أن العلاقات بين موسكو وواشنطن يجب استعادتها بعد فترة من التدهور.

واعتبر بوتين -في تصريحات للصحفيين بعد لقائه رئيس سلوفينيا بوروت باهور في موسكو- أنه إذا تقرر مثل هذا اللقاء مع ترمب فإن روسيا لن تعترض على عقده في ليوبليانا، ووصفها بأنها مكان رائع لإجراء حوار من هذا النوع.

وجاءت تصريحات بوتين بعد أن عرضت سلوفينيا استضافة أول لقاء بينه وبين ترمب، بالرغم من أنه لم يحدد حتى الآن أي موعد لهذا للقاء.

يشار إلى أن زوجة الرئيس الأميركي ميلانيا ترمب نشأت في سلوفينيا.

وفي السياق ذاته، أكد بوتين أن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة يجب استعادتها بعد فترة من التدهور، قائلا إن ذلك لا يتوقف فقط على موسكو ولكن أيضا على الجانب الأميركي.

وأوضح أن موسكو تنطلق من حقيقة أن الجانب الأميركي ينبغي أن يشكل فريقه بشكل نهائي، وأن يحدد مجالات الحوار مع روسيا.

وأضاف أن الأمر ينطبق على العلاقات التجارية والاقتصادية والقضايا الأمنية التي تتعلق بمناطق مختلفة في العالم.

وأعرب عن ثقته في إمكانية حل كثير من المشاكل الدولية بشكل مشترك مع الولايات المتحدة، بما في ذلك "مجال مكافحة الإرهاب الدولي".

وكان ترمب دأب على إبداء إعجابه ببوتين، ووعد بتعزيز التعاون مع موسكو التي تتهم بقرصنة الانتخابات الأميركية لصالحه.

وفي وقت سابق، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن موسكو على قناعة بأن نتائج الحرب على ما يسمى الإرهاب في عهد ترمب ستكون أفضل مما كانت عليه في عهد سلفه باراك أوباما.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن لافروف قوله "بالنسبة لي، الإدارة الأميركية الحالية بعيدة جدا عن العقائدية وأكثر تركيزا على النتائج المحددة"، وأعرب عن قناعته بأن النتائج في ظل أسلوب هذه الإدارة ستكون أكثر أهمية.
المصدر : رويترز