تضارب بإدارة ترمب بشأن سياسة الطائرات المسيّرة

أحد أفراد قوات المارينز الأميركية يدفع طائرة دون طيار في قاعدة عسكرية أميركية بأفغانستان (رويترز-أرشيف)
أحد أفراد قوات المارينز الأميركية يدفع طائرة دون طيار في قاعدة عسكرية أميركية بأفغانستان (رويترز-أرشيف)

أكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض أن السياسة الأميركية حيال ضربات الطائرات من دون طيار خارج البلاد لم تتغير، بعكس تصريح سابق لشون سبايسر المتحدث باسم الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

وقالت المتحدثة باسم الإدارة الأميركية سارة ساندرز إن "سياسة الولايات المتحدة بشأن استهداف محتمل لمواطنين أميركيين لم تتغير"، مذكرة بالموقف الواضح لإريك هولدر وزير العدل السابق في إدارة باراك أوباما بأن هذا الخيار كان قانونيا في حالات محددة.

وتأتي هذه التصريحات لتتناقض مع ما أعلنه شون سبايسر في وقت سابق لدى قوله خلال مؤتمره الصحافي اليومي إن "أي مواطن أميركي لن يكون مستهدفا أبدا"، وذلك ردا على سؤال حيال غارة أميركية شنت مؤخرا في اليمن.

لكن ساندرز لفتت في المقابل إلى أن الولايات المتحدة "لا ولن تستهدف أفرادا من عائلات إرهابيين"، رغم تأكيد ترمب خلال حملته الانتخابية دعمه لاستهداف عائلات الأشخاص المستهدفين في إطار عمليات مكافحة ما يسمى الإرهاب.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما دافع عن قراره بالقول إنه "حين يتوجه أميركي إلى الخارج لشن حرب على الولايات المتحدة وحين تعجز الولايات المتحدة وشركاؤها عن اعتقاله قبل أن ينجز مؤامرته، فإن جنسيته لن تحميه، وكذلك فإن شخصا معزولا يطلق النار على حشد يجب ألا تحميه قوات من الشرطة".

يذكر أنه في سبتمبر/أيلول 2011 قتل الأميركي اليمني أنور العولقي، أحد أبرز قيادات تنظيم القاعدة، وابنته في غارة أميركية، وأثار الحدث جدلا كبيرا في الولايات المتحدة حيال مدى سماح القانون باغتيال مواطنين أميركيين باسم "الحرب على الإرهاب".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

بدأت الأمم المتحدة تحقيقا بشأن استخدام الطائرات من دون طيار في عمليات مكافحة ما يسمى الإرهاب، وذلك على خلفية انتقادات بسبب عدد المدنيين الأبرياء الذين تقتلهم تلك الطائرات.

ذكرت وكالة رويترز أن الرئيس الأميركي باراك أوباما يسعى علانية إلى إرساء معايير دولية تحكم استخدام الطائرات من دون طيار، في وقت تعكف فيه الصين ودول أخرى على وضع برامجها الخاصة بتلك الطائرات.

تثير غارات الطائرات الأميركية من دون طيار التي تنفذ هجمات قاتلة ضد عناصر تنظيم القاعدة باليمن جدلا كبيرا في الشارع منذ فترة، ولكن تصريحات لقائد القوات الجوية في اليمن راشد الجند بأن الغارات الأميركية تنفذ دون الرجوع للسلطات اليمنية زادت الأمر تعقيدا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة