تحذير أميركي رسمي لإيران بعد تجربتها الصاروخية

صاروخ بالستي أطلقته القوات الإيرانية في مارس/آذار الماضي (رويترز)
صاروخ بالستي أطلقته القوات الإيرانية في مارس/آذار الماضي (رويترز)

أعلنت الولايات المتحدة أنها وجهت تحذيرا رسميا لإيران بعد تجربتها الصاروخية الأخيرة، واتهمتها بالسعي لضرب استقرار المنطقة.

وقال مايكل فلين مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب للأمن القومي في أول مؤتمر صحفي له بالبيت الأبيض، إن بلاده ستضع إيران رسميا تحت الملاحظة بعد إطلاقها الأحد الماضي صاروخا بالستيا.

ولم يوضح فلين ماذا يمكن أن يترتب على التحذير الرسمي الموجه لطهران، وماذا يعني وضع إيران تحت الملاحظة، بيد أنه اعتبر إطلاق الصاروخ تحديا لقرارات مجلس الأمن الدولي، وقال إن هذه التجربة وهجوم الحوثيين على بارجة حربية (سعودية) غرب الحديدة يؤكد ما كان يجب أن يكون واضحا للمجتمع الدولي تجاه سلوك إيران الرامي إلى زعزعة استقرار المنطقة.

وتابع أن بلاده تدين التجربة الصاروخية الإيرانية الأخيرة، معتبرا أنها تهدد الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وتعرض حياة الأميركيين للخطر.

وكانت قناة فوكس نيوز نقلت عن مسؤولين أميركيين أن الصاروخ الذي أطلقته إيران الأحد الماضي من نوع "خرمشهر"، وأنه حلق نحو ألف متر قبل أن ينفجر. ووصف هؤلاء المسؤولون التجربة بالفاشلة. وترفض طهران الاتهامات الأميركية والغربية، وتؤكد أن برنامجها الصاروخي مصمم لأغراض دفاعية، ولا ينتهك القرارات الدولية أو الاتفاق النووي.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الثلاثاء إن على واشنطن أن لا تبحث عن ذريعة لتتسبب في توتر جديد في العلاقة بين البلدين بعد قرار الرئيس الأميركي وقف منح تأشيرات دخول لرعايا سبع دول مسلمة بينها إيران.

المصدر : وكالات