مظاهرات بمدن أوروبية للتنديد بقرار ترمب بشأن القدس

اعتصام حاشد أمام مقر الأمم المتحدة في جنيف للتنديد بقرار ترمب بشأن القدس (الجزيرة)
اعتصام حاشد أمام مقر الأمم المتحدة في جنيف للتنديد بقرار ترمب بشأن القدس (الجزيرة)
شهدت عدة مدن أوروبية اليوم السبت مظاهرات استكمالا لموجة الاحتجاجات التي بدأت قبل يومين للتنديد بالقرار الأميركي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة الولايات المتحدة إليها، وأبرز المظاهرات كانت في جنيف السويسرية والعاصمة الفرنسية باريس والعاصمة الإيطالية روما.

ففي جنيف رفع المعتصمون أمام مقر الأمم المتحدة شعارات أكدت على الهوية الفلسطينية والعربية للقدس ورفض القرار الأميركي واعتباره مخالفا للقرارات الدولية المتعلقة بوضع المدينة المقدسة.

وشهدت العاصمة الفرنسية باريس مظاهرات حاشدة تنديدا بزيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو المزمعة غدا الأحد.

وقد رفع المتظاهرون لافتات تطالب بمقاطعة الاحتلال الإسرائيلي، كما رفعوا الأعلام الفلسطينية ورددوا عبارات تضامنية مع القدس تنديدا بقرار ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيلية.

مظاهرة حاشدة في باريس رافضة لإعلان ترمب بشأن القدس ولزيارة نتنياهو لفرنسا (الجزيرة)

كما شهدت العاصمة الإيطالية روما فعاليات نصرة للقدس، ورفع المتظاهرون شعارات دعما للشعب الفلسطيني ورفضا لقرار الإدارة الأميركية بشأن القدس.

وخرجت في مدينة يوتيبوري في السويد مظاهرة احتجاجا على قرار ترمب إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، ورفع المتظاهرون شعارات تؤكد أن القدس عاصمة لفلسطين.  

وفي العاصمة الأستكلندية إدنبرة تظاهر محتجون أمام السفارة الأميركية رافعين الأعلام الفلسطينية وشعارات تندد بقرار الإدارة الأميركية بشأن القدس.

وتظاهر الآلاف في بريطانيا وألمانيا أمس الجمعة ضد القرار الأميركي بشأن القدس، ففي لندن تظاهر مساء أمس نحو ألفي شخص أمام السفارة الأميركية، وقال مراسل الجزيرة نت محمد أمين إن المظاهرة خرجت استجابة لدعوة حملة التضامن البريطاني مع الشعب الفلسطيني وعدد من المؤسسات العربية والبريطانية.

وأضاف المراسل أن المتظاهرين رددوا هتافات تندد بقرار ترمب، كما مزق بعضهم صوره واتهموه بالعنصرية، ورفع المحتجون -وهم بريطانيون وعرب وأميركيون- الأعلام الفلسطينية ولافتات كتب على بعضها "القدس عاصمة فلسطين الأبدية"، وهتفوا أيضا بالحرية لفلسطين.

وفي ألمانيا خرجت مظاهرة مساء أمس أمام السفارة الأميركية في برلين احتجاجا على قرار الرئيس الأميركي، وشارك فيها نحو ألفي شخص، بينهم العديد من أفراد الجاليات العربية والمسلمة.

وأفاد مراسل الجزيرة نت في برلين خالد شمت بأن مظاهرات مماثلة خرجت قبل ذلك في مدن هامبورغ ودوسلدورف وماينز.

المصدر : الجزيرة