خطيب الجمعة بطهران يدعو للانتفاضة لتحرير فلسطين

أحمد خاتمي دعا المسلمين في أرجاء العالم للاتحاد في مواجهة إسرائيل (الجزيرة)
أحمد خاتمي دعا المسلمين في أرجاء العالم للاتحاد في مواجهة إسرائيل (الجزيرة)

أكد أحمد خاتمي نائب رئيس مجلس خبراء القيادة في إيران في خطبة الجمعة اليوم في طهران أن الانتفاضة هي الحل الوحيد لتحرير القدس وفلسطين، واعتبر أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل قضى على كل سنوات المفاوضات مع إسرائيل.

وقال خاتمي في الخطبة إن "الانتفاضة هي الحل الوحيد للقضية الفلسطينية, هذه الانتفاضة التي ستأتي على الكيان الصهيوني, اعملوا كل ما في وسعكم لإلحاق الأذى بهذا الكيان المحتل والمجرم".

ودعا المسلمين في أرجاء العالم إلى الاتحاد في مواجهة إسرائيل، وطالب باستمرار الاحتجاجات في مختلف مناطق العالم "حتى تتراجع أميركا والكيان الصهيوني عن هذا القرار".

ووصف قرار ترمب الأخير بأنه "مصادرة كبيرة لحقوق الشعب الفلسطيني واعتداء واضح على حقوقه"، واعتبر أنه قضى على کل المفاوضات التی کانت خلال السبعین سنة الماضية.

وكان مرشد الثورة علي خامنئي قد وصف الولايات المتحدة وإسرائيل بالطغاة، وقال إن قرار ترمب علامة على العجز والفشل.

ووحد موقف ترمب بين المحافظين والإصلاحيين في إيران، إذ حث الرئيس الإصلاحي حسن روحاني وقادة الحرس الثوري المحافظ الإيرانيين على المشاركة في مظاهرات "يوم الغضب" في أنحاء البلاد.

ورفض روحاني قرار ترمب ووصفه بأنه "خطأ وغير مشروع واستفزازي وخطير جدا".

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء عن رئيس أركان الجيش اللواء محمد باقري قوله إن قرار ترمب بشأن القدس "غير حكيم" وقد يؤجج التوتر في الشرق الأوسط.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

شجبت الصحف الفرنسية بافتتاحياتها لهذا اليوم قرار تحويل السفارة الأميركية إلى القدس محذرة من تداعياته الخطيرة على منطقة الشرق الأوسط، ومؤكدة أنه ينم عن جهل وغطرسة وازدراء للقانون والمجتمع الدوليين.

تناولت الصحف والمجلات الأميركية قضايا ومواضيع متعددة ومتنوعة، لكن الغضب العالمي إزاء قرار الرئيس دونالد ترمب بالاعتراف بالقدس عاصمة موحدة وأبدية لإسرائيل ونقل السفارة إليها سيطر على اهتماماتها.

يرى متخصصون في الشأن الفلسطيني أن إعلان ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يدشن مرحلة جديدة ومختلفة من الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي ستلقي بآثارها على المنطقة بأكملها.

قال المرشد الإيراني علي خامنئي إن نية الولايات المتحدة إعلان القدس عاصمة لإسرائيل علامة على عجزها وفشلها، بينما حذر الرئيس الإيراني حسن روحاني من مغامرات جديدة يقوم بها طغاة عالميون.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة