نتنياهو يرفض التعليق على قرار ترمب بشأن القدس

Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu speaks at the Jerusalem Post Diplomatic Conference in Jerusalem December 6, 2017. REUTERS/Ronen Zvulun
نتنياهو بمؤتمر الدبلوماسية الذي تنظمه صحيفة جيروزاليم بوست وتظهر خلفه خريطة للشرق الأوسط (رويترز)
امتنع رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو اليوم الأربعاء عن التعليق على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب عزمه الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذلك في أول تصريحات علنية منذ تأكيد البيت الأبيض على السياسة الجديدة.

ففي كلمة استغرقت 21 دقيقة، حدد نتنياهو أمام مؤتمر الدبلوماسية الذي تنظمه صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية مكامن قوة اقتصاد إسرائيل والمدى الذي وصلته علاقاتها دوليا.

وشدد على أهمية العلاقات مع الولايات المتحدة، لكنه لم يشر إلى قرار ترمب بخصوص مدينة القدس المزمع إعلانه اليوم.

وقال إن إسرائيل تتوسع في علاقاتها مع دول الشرق الأوسط باستثناء إيران التي اتهمها بالسعي للهيمنة على المنطقة.

وأوضح في كلمته أن إسرائيل لديها علاقات "مع كل دولة تقريبا" لا تعترف رسميا بها، نظرا لحاجة تلك الدول المتعاظمة لخبرتها الاقتصادية والأمنية.

وأضاف وهو يشير إلى موقع إيران في خريطة المنطقة، قائلا "انظروا إلى تلك الدولة! بالمناسبة إنها ليست في قائمتنا الدبلوماسية للحلفاء".

واعتبر نتنياهو إيران "نظاما عدائيا" يسعى لامتلاك أسلحة نووية و"جسرا بريا" عبر حلفائها إلى البحر الأبيض المتوسط.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

تصميم لتغطية القدس

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب رسميا مساء الأربعاء اعتراف إدارته بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، في خطوة سبقتها إدانات وانتقادات واسعة.

Published On 6/12/2017
epa03337708 Palestinian worshipers pray outside the Dome of the Rock at the al-Aqsa mosque compound in Jerusalem during the third Friday prayers of the Muslim holy month of Ramadan on 03 August 2012. Muslims fasting in the month of Ramadan must abstain from food, drink and sex from dawn until sunset EPA/ALAA BADARNEH

حذرت الخارجية الأميركية سفاراتها وموظفيها من ردود الفعل الغاضبة على قرار ترمب المرتقب القاضي بالاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة واشنطن إليها، ودعت للتأهب وتشديد الإجراءات الأمنية.

Published On 6/12/2017
A general view shows Jerusalem's Old City and the Dome of the Rock, December 5, 2017. REUTERS/Ronen Zvulun

دعت الفصائل الفلسطينية على رأسها حركتا حماس وفتح إلى غضبة شعبية فلسطينية وعربية وإسلامية ضد التوجه الأميركي للاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها.

Published On 6/12/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة