مقتل زعيم تنظيم القاعدة في أفغانستان

قتل زعيم تنظيم القاعدة في أفغانستان عمر خطاب وعدد من عناصر التنظيم في عملية عسكرية شرق البلاد، بحسب مصادر أفغانية.

وقال بيان لجهاز المخابرات الأفغانية اليوم إن خطاب لقي مصرعه رفقة ثمانين من عناصره خلال عملية عسكرية مشتركة نفذتها القوات الأفغانية والأجنبية في ثلاث ولايات أفغانية.

وأضاف البيان أن عمر خطاب، المعروف كذلك باسم عمر منصور، هو ثاني قيادي يُقتل بعد عمر عاصم مسؤول التنظيم في شبه القارة الهندية.

وقالت إدارة الأمن الوطني في بيان إن قوات الأمن اعتقلت كذلك 27 شخصا خلال العملية التي نفذت في أقاليم غزنة وبكتيا وزابل في شرق أفغانستان، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وكان 34 من مسلحي حركة طالبان بينهم قائد ميداني قتلوا خلال عمليات عسكرية مشتركة قامت بها القوات الأفغانية والأجنبية في 11 ولاية، وفق بيان وزارة الدفاع أمس.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي نقل رئيس جهاز المخابرات محمد معصوم ستانِكْزاي استعداد حكومته للجلوس مع طالبان وجها لوجه، بحثا عن سبيل لإحلال السلام.

المصدر : الجزيرة + وكالات