عـاجـل: الصين تعلن عن التوصل إلى اتفاق المرحلة الأولى التجاري مع الولايات المتحدة

نتنياهو يأمر بتعديل مشروع قانون يحصنه

نتنياهو يرغب بتعديل مشروع القانون "حتى لا يستخدم لأهداف دعائية" ضده (رويترز)
نتنياهو يرغب بتعديل مشروع القانون "حتى لا يستخدم لأهداف دعائية" ضده (رويترز)

طالب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتعديل مشروع قانون يعتبره معارضون بأنه يحميه من المحاكمة، ودفع بآلاف المحتجين للخروج إلى الشوارع.

وقال نتنياهو على صفحته على فيسبوك "طلبت أن تتم صياغة مشروع القانون بطريقة لا تنطبق على التحقيق في قضيتي" عازيا هذا الطلب إلى أنه لا يريد أن يستخدم القانون لـ "أهداف دعائية ضده".

ويأتي القرار غداة مظاهرة ضخمة في تل أبيب ضمت عشرات الآلاف الذين نددوا بالفساد، وبمشروع القانون الذي قالوا إنه تم تفصيله لحماية رئيس الوزراء.

واستنادا الى موقع الكنيست فقد "تم إدخال تعديلين" على مشروع القانون، الأول يسمح للمدعي العام بأن يطلب من الشرطة تقديم معلومات عن التحقيقات الجارية مع رئيس الوزراء.

والثاني ينص على "السجن سنة للمحققين الذين يسرّبون استنتاجاتهم" حول نتنياهو إلى مصادر خارجية.

وكان الكنيست (برلمان إسرائيل) وافق الاثنين الماضي في قراءة أولى على مشروع القانون على أن يخضع أيضا لقراءة ثانية وثالثة.

وتشمل التحقيقات قضيتين منفصلتين، يشتبه في الأولى بأن نتنياهو تلقى هدايا شخصية بشكل غير قانوني من أثرياء، وفي القضية الثانية، يشتبه بأنه سعى إلى عقد صفقة سرية مع ناشر "يديعوت أحرونوت" تقضي بأن يحظى رئيس الوزراء بتغطيات إيجابية في الصحيفة مقابل خفضه دعم صحيفة "إسرائيل اليوم" المنافسة الرئيسية لأحرونوت.

وكان من المقرر أن يُصوت الكنيست اليوم في القراءتين الثانية والثالثة على مشروع القانون، لكن وسائل إعلام محلية رجحت تأجيل هذه المحادثات لعدة أيام.

وفي تطور منفصل، أنهت الشرطة شعبة التحقيقات بالجرائم الكبرى جولة تحقيق امتدت 14 ساعة مع رئيس الائتلاف اليميني الحاكم دافيد بيتان، حيث تلاحقه اتهامات بالفساد والرشا وتبييض الأموال منذ أن كان ريئسا لبلدية ريشون لتسيون.

ويعتبر بيتان من أهم نواب الكنيست الداعمين والمدافعين عن رئيس الحكومة، والمحرك الرئيس لسن قانون خلافي لحمايته من التحقيقات في أربع قضايا فساد تلاحقه.

المصدر : وكالات