واشنطن قلقة من المواجهات بين الحوثيين وقوات صالح

أعرب السفير الأميركي لدى اليمن ماثيو تولر عن قلق بلاده حيال المواجهات بين مليشيات الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح في صنعاء ومناطق قريبة منها.

وقال السفير في بيان نشره اليوم الأحد موقع السفارة الأميركية، إن الولايات المتحدة قلقة بشأن آثار تلك المواجهات على الجرحى المدنيين ودمار العاصمة.

وحث السفير تولر جميع الأطراف على تهدئة الوضع، وقال إن بلاده ترحب بالبيانات التي أصدرتها الأطراف المختلفة بشأن السعي إلى حل سلمي، وأضاف أن العنف في صنعاء والأزمة الإنسانية الحادة تبرز الحاجة إلى الوقف الفوري للاقتتال، وتقديم التنازلات من لدن جميع الأطراف.

وشهدت صنعاء ومناطق أخرى في اليمن خلال الأيام الماضية اشتباكات بين مليشيا الحوثيين وحلفائهم بحزب المؤتمر الشعبي العام الذي يقوده الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وأسفرت المعارك عن عدد من القتلى والجرحى.

وأفاد شهود عيان بأن الحوثيين صارت لهم اليد الطولى في ميدان المعركة، وتحدث قياديون في جماعة الحوثي عن استعادة أغلب المواقع الحيوية التي خسرتها يومي الجمعة والسبت الماضيين.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أفادت أنباء بتجدد المواجهات اليوم بصنعاء بين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي صالح، بعد مواجهات دامية بدأت الأربعاء وخلفت عشرات القتلى، وسط تضارب في بيانات الطرفين بشأن السيطرة الميدانية.

ذكرت وكالة الأناضول أن عددا من المواقع الإلكترونية المحسوبة على حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح حُجبت صباح اليوم، وسط اتهامات للحوثيين بغلقها.

أفادت مصادر للجزيرة بأن الرئيس اليمني المخلوع طلب وساطة حزب الله اللبناني وإيران لاحتواء خلافه مع الحوثيين، في وقت قال حزب المؤتمر الشعبي إن خطاب زعيمه صالح فسر بالخطأ.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة