تحضيرات إسرائيلية لترحيل طالبي اللجوء

إسرائيل تقدر فاتورة ترحيل طالبي اللجوء بـ86 مليون دولار (الأوروبية-أرشيف)
إسرائيل تقدر فاتورة ترحيل طالبي اللجوء بـ86 مليون دولار (الأوروبية-أرشيف)

قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية اليوم إن السلطات الإسرائيلية تعتزم ترحيل طالبي اللجوء الأفارقة بناء على أوامر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ووزيري الداخلية أريه درعي والأمن الداخلي غلعاد أردان.

وأضافت الصحيفة أنه تم تأجيل تصويت مجلس الوزراء على حملة الترحيل بسبب نزاع بشأن الميزانية بين وزارة المالية ووزارة الأمن الداخلي.

وأفادت الصحيفة بوجود 27 ألف طالب لجوء من إريتريا و7500 من السودان و2500 من دول أفريقية مختلفة، فضلا عن خمسة آلاف طفل ولدوا في إسرائيل لآباء من طالبي اللجوء.

وذكرت هآرتس أن وزارة الداخلية الإسرائيلية تقدر القيمة الإجمالية لعملية الترحيل بـ86 مليون دولار سنويا، وهو مبلغ  يشمل رواتب موظفي وزارة الداخلية وطائرات الترحيل، والأموال التي سيتم منحها للمغادرين إذ يحصل كل طالب لجوء يغادر على 3500 دولار.

وأفادت الصحيفة بأن نتنياهو استعرض خلال اجتماع بحكومته الشهر الماضي إجراءات بشأن هؤلاء، مشيرا إلى إقامة جدار على الحدود مع مصر إلى جانب إصدار قوانين للحد من المتسللين، مضيفا أنه تم إخراج 20 ألفا منهم "بوسائل مختلفة".

وأشارت هآرتس إلى أنه في المرحلة الأولى ستعفى بعض المجموعات من الترحيل وهم الأطفال، ومن هم فوق سن الستين، والأبوان للأطفال القصر الذين يعتمدون عليهما للحصول على الدعم، والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية أو عقلية خطيرة، وضحايا الاتجار بالبشر.

وأضافت أنه سيعفى الأفراد في هذه المجموعات من إرسالهم إلى مركز احتجاز هولوت في النقب، وهو مركز خاص لاحتجاز المتسللين الأفارقة، ومن المقرر إغلاقه في غضون أقل من ثلاثة أشهر، حسب الصحيفة الإسرائيلية. 

المصدر : وكالة الأناضول