جرحى بانفجار في مركز تجاري بسانت بطرسبورغ الروسية

القنبلة التي انفجرت في المركز التجاري تزن 200 غرام من مادة "تي إن تي" وقد انفجرت بغرفة حفظ الأمتعة (رويترز)
القنبلة التي انفجرت في المركز التجاري تزن 200 غرام من مادة "تي إن تي" وقد انفجرت بغرفة حفظ الأمتعة (رويترز)

أصيب ما لا يقل عن عشرة أشخاص في انفجار قنبلة بمركز تجاري في سانت بطرسبورغ غربي روسيا التي تعيش منذ سنوات في خوف مستمر من الهجمات.

وقالت وزارة الطوارئ الروسية إن الانفجار وقع في السادسة والنصف من مساء اليوم الأربعاء في مركز "غيغانت هول"، ونقل أربعة من المصابين إلى المستشفى. وأضافت أن القنبلة محلية الصنع وقد انفجرت في غرفة حفظ الأمتعة.

من جهتها، ذكرت متحدثة باسم لجنة التحقيقات الروسية أن القنبلة تزن 200 غرام من مادة "تي إن تي"، وأضافت أن كل الفرضيات ممكنة، لكنها أوضحت أنه يتم التحقيق مبدئيا في "محاولة قتل". وكانت مراسلة الجزيرة في موسكو رانيا دريدي نقلت عن مصدر في اللجنة أن الأخيرة لا تنظر إلى التفجير باعتباره عملا إرهابيا.

ووقع الانفجار بعد أيام من توجيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الشكر لنظيره الأميركي دونالد ترمب على معلومات استخبارية أدت إلى إحباط هجوم كان سيستهدف كنيسة في سانت بطرسبورغ.

وكانت المدينة شهدت في أبريل/نيسان الماضي تفجيرا استهدف مترو الأنفاق وأوقع عشرة قتلى وعشرات المصابين، وفي الشهر نفسه تعرض مقر للاستخبارات الروسية في خاباروفسك شرقي البلاد لهجوم أسفر عن قتيلين وتبناه تنظيم الدولة الإسلامية، لكن موسكو قالت إن المنفذ مرتبط بالنازيين الجدد.

ومنذ تدخل روسيا العسكري في سوريا أواخر سبتمبر/أيلول 2015 هدد تنظيم الدولة مرارا باستهدافها، وشهدت روسيا مذاك بعض الانفجارات وحوادث طعن ومواجهات مع مسلحين مشبته بولائهم لتنظيم الدولة، كما تم مرارا إخلاء مجمعات تجارية ومحطات قطارات بسبب ورود إنذارات بوجود قنابل.

المصدر : وكالات,الجزيرة