موسكو مستعدة للتوسط بين بيونغ يانع وواشنطن

ديمتري بيسكوف أكد استعداد روسيا لتمهيد الطريق لنزع فتيل التوتر بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية (رويترز)
ديمتري بيسكوف أكد استعداد روسيا لتمهيد الطريق لنزع فتيل التوتر بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية (رويترز)

قال الكرملين اليوم الثلاثاء إن روسيا مستعدة للعب دور الوسيط بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة إذا قبل الطرفان ذلك، بينما اتفق وزيرا خارجية موسكو وواشنطن على الحاجة لمفاوضات عاجلة بشأن الملف النووي لبيونغ يانغ.

وأكد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف "استعداد روسيا لتمهيد الطريق من أجل نزع فتيل التوتر" بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة.
 
وتحث موسكو الطرفين منذ وقت طويل على إجراء مفاوضات بهدف تخفيف التوتر الذي تثيره برامج كوريا الشمالية الصاروخية والنووية.
 
وفي وقت سابق، دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف واشنطن وبيونغ يانغ لبدء مفاوضات، قائلا إن روسيا مستعدة لتسهيل المحادثات بين الجانبين.
 
وأعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم الثلاثاء عن اتصال هاتفي بين لافروف ونظيره الأميركي ريكس تيلرسون تناولا فيه البرنامج النووي لكوريا الشمالية وقضايا دولية أخرى.
 
وأوضحت الخارجية الروسية أن الوزيرين أدانا البرنامج النووي لكوريا الشمالية بوصفه انتهاكا لقرارات مجلس الأمن الدولي.
تجارب بيونغ يانغ النووية والبالستية تثير مخاوف واشنطن وحلفائها في آسيا (رويترز)

تأجيج الصراع
وقال لافروف في الاتصال إنه لا ينبغي للولايات المتحدة أن تؤجج الصراع من خلال "لغة الخطابة العدوانية" أو التحضير لحرب في المنطقة، وطالب بالعودة السريعة عن لغة العقوبات إلى المفاوضات.

وكان مجلس الأمن الدولي قرر بالإجماع في الأسبوع الماضي تشديد العقوبات على كوريا الشمالية بسبب تجربتها الصاروخية.

وتصاعدت التوترات في الأشهر الماضية بشبه الجزيرة الكورية بعد أن أعلنت بيونغ يانغ أن صواريخها الحاملة لرؤوس نووية تستطيع أن تصل إلى كل الأراضي الأميركية.

وقال دبلوماسيون أميركيون إنهم يسعون للتوصل إلى حل دبلوماسي مع كوريا الشمالية، لكن الرئيس دونالد ترمب شدد على ضرورة تعهد بيونغ يانغ بالتخلي عن أسلحتها النووية قبل بدء أي محادثات.

المصدر : الفرنسية,رويترز