فيتنام تتأهب لإعصار تمبين بعد مقتل 230 بالفلبين

الإعصار سبب خسائر كبيرة في الفلبين (رويترز)
الإعصار سبب خسائر كبيرة في الفلبين (رويترز)

تأهبت سلطات فيتنام لإجلاء حوالي مليون شخص من مناطق منخفضة على الساحل الجنوبي للبلاد اليوم الاثنين مع اقتراب إعصار تمبين الذي أودى بحياة أكثر من 230 شخصا في الفلبين.

وقد غادر الإعصار الفلبين أمس الأحد بعدما تسبب في وقوع فيضانات غامرة وانهيارات طينية في جنوب البلاد، مخلفا أعدادا كبيرة من القتلى والمفقودين.

ومن المتوقع أن يجتاح الإعصار فيتنام اليوم بسرعة رياح تبلغ مئة كيلومتر في الساعة، وفقا لهيئة الأرصاد الجوية في البلاد. ويتجه الإعصار صوب المنطقة الجنوبية الغربية من فيتنام بين إقليمي با ريا فونغ تاو، وكا ماو.

وقالت لجنة مواجهة الكوارث في فيتنام إن السلطات أجلت 74 ألف شخص من مناطق في مسار الإعصار، في حين تستعد السلطات في 15 إقليما ومدينة لنقل ما يزيد على مليون مواطن.

وأمرت الحكومة بحماية منصات الحفر وناقلات النفط وحذرت نحو 62 ألف زورق صيد من المغامرة بالنزول لمياه البحر.

ونقل موقع حكومي عن رئيس وزراء فيتنام نغوين شوان فوك قوله "يجب أن تضمن فيتنام سلامة منصات الحفر وناقلات النفط التابعة لها. وإذا اقتضى الأمر أغلقوا المنصات وأجلوا العاملين".

وسيكون تمبين الإعصار الـ 16 الذي يضرب فيتنام هذا العام. وتتعرض فيتنام والفلبين بوتيرة منتظمة للأعاصير التي تتشكل فوق المياه الدافئة للمحيط الهادئ وتتحرك غربا نحو اليابسة.

واجتاح تمبين أمس الأحد جزر سبراتلي في بحر جنوب الصين، والتي تتنازع السيادة على أجزاء منها دول عدة، من بينها فيتنام والصين.

المصدر : وكالات