أميركا تشيد بخفض ميزانية الأمم المتحدة

الولايات المتحدة تؤمن 22% من الميزانية الأساسية للأمم المتحدة (الأوروبية-أرشيف)
الولايات المتحدة تؤمن 22% من الميزانية الأساسية للأمم المتحدة (الأوروبية-أرشيف)
أشادت الولايات المتحدة الأحد بخفض بلغ 285 مليون دولار من الميزانية الأساسية للأمم المتحدة، وتعد أميركا المساهم الأكبر حيث تؤمن 22% من الميزانية.

وتبنت الجمعية العامة ميزانية تبلغ 5,396 مليارات دولار لعامي 2018-2019، وهي أقل بشكل بسيط من ميزانية قدرها 5,4 مليار دولار التي كان الأمين العام أنطونيو غوتيريش يسعى للحصول عليها.     
    
وقالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نكي هيلي في بيان إن النقاشات بشأن الميزانية أثمرت نجاحات عدة مع اقتطاعات مالية وخفض في وظائف الإدارة، حيث يبلغ عدد موظفي الأمم المتحدة 40 ألف شخص من معظم دول العالم.     
    
وذكرت أن هذا الخفض التاريخي في الإنفاق خطوة كبيرة في الاتجاه الصحيح، وإن البحث عن طرق لزيادة فاعلية الأمم المتحدة وحماية مصالحها مازال مستمرا.
    
والميزانية التشغيلية للأمم المتحدة منفصلة عن ميزانية قوات حفظ السلام التي جرى خفضها 600 مليون دولار هذا العام بضغط من إدارة الرئيس ترمب.
    
وخلال اجتماع على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول الماضي، قال ترمب إن المنظمة الدولية فشلت في الوصول إلى إمكاناتها الكاملة بسبب البيروقراطية وسوء الإدارة.

المصدر : الفرنسية