أردوغان وماي يتفقان على تكثيف الجهود لحلّ قضية القدس

Turkish President Tayyip Erdogan and British Prime Minister Theresa May
ماي وأردوغان أعربا عن قلقهما من التوتر الحاصل في المنطقة (وكالات)
قالت مصادر في الرئاسة التركية إن الرئيس رجب طيب أردوغان ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اتفقا على أنه ينبغي للمجتمع الدولي بذل جهود مكثفة لحل قضية القدس.

وخلال الاتصال الهاتفي الذي تناول آخر المستجدات المتعلقة بالمدينة المقدسة والعلاقات الثنائية بين البلدين، أعرب الجانبان عن قلقهما من التوتر الحاصل في المنطقة عقب الاعتراف الأميركي بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

كما شدد أردوغان وماي على ضرورة أن تدرك الحكومة الإسرائيلية أن حل الدولتين هو الحل الأكثر عقلانية لعملية السلام في المنطقة، فيما طالبا بالابتعاد عن التوترات التي من شأنها تعريض عملية السلام للخطر.

وأكدت تيريزا ماي أن المملكة المتحدة لا توافق على قرار ترمب الأخير، وقالت إنها تعتقد أن الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل غير مفيد لآفاق السلام في المنطقة، وأضافت أن مصير القدس يجب أن يتحدد في تسوية تفاوضية بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وأن تشكل في نهاية الأمر عاصمة مشتركة لكل من الإسرائيليين والفلسطينيين.

يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أصدر في السادس من ديسمبر/كانون الأول الجاري قرارا يعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مما أثار اعتراض المجتمع الدولي وأشعل احتجاجات غاضبة في مختلف دول العالم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم إن أزمة القدس ستكون وسيلة لصحوة الإنسانية والعالم الإسلامي، وإن دموع الأمهات وصرخات الأطفال وآلام الرجال هناك تنذر بقدوم عاصفة كبرى.

Published On 18/12/2017
Turkish President Tayyip Erdogan speaks during a news conference following the extraordinary meeting of the Organisation of Islamic Cooperation (OIC) in Istanbul, Turkey, December 13, 2017. REUTERS/Osman Orsal

تسلمت الجمعية العامة للأمم المتحدة طلبا عربيا لعقد جلسة طارئة لاعتماد قرار ملزم يبطل قرار واشنطن اعتبار القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، بعد الفيتو الأميركي ضد قرار يرفض المساس بوضع القدس.

Published On 19/12/2017
السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور يتحدث عن الدعوة لجلسة طارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة عقب الفيتو الأميركي على مشروع قرار في مجلس الأمن يرفض قرار واشنطن اعتبار القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة