لاريجاني يدعو الدول الإسلامية لمقاطعة إسرائيل

دعا رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني الدول الإسلامية لتعليق علاقاتها مع إسرائيل ردا على اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لها، وذلك في اجتماع طارئ للجنة القدس التابعة لاتحاد البرلمانات الإسلامية يعقد في طهران.

وقال لاريجاني اليوم في الاجتماع إن على الدول الإسلامية أن تتخذ إجراءات عملية حتى يتراجع الرئيس الأميركي دونالد ترمب عن قراره اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، وأضاف لاريجاني أن القرار الأميركي بشأن القدس ليس بالأمر البسيط، ولا بد من يقظة العالم الإسلامي لمواجهته.

ويرمي اجتماع اليوم بطهران إلى مناقشة القرار الأخير لواشنطن نقل سفارتها إلى القدس من تل أبيب والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، ومن المقرر كذلك أن يعقد اجتماع آخر مساء اليوم لترويكا اتحاد البرلمانات الإسلامية -وهي إيران ومالي والعراق- بشأن الموضوع ذاته.

ما بعد القدس
وقال مراسل الجزيرة بطهران نور الدين الدغير إن رئيس البرلمان الإيراني ركز في كلمته في الاجتماع الطارئ للجنة القدس على أن المشروع الأميركي الإسرائيلي في المنطقة لن يتوقف عند القدس، مشددا على ضرورة أن تبادر الدول الإسلامية التي لديها علاقات اقتصادية أو سياسية مع إسرائيل إلى تعليقها إلى أن تتراجع الإدارة الأميركية عن قرارها.

وأضاف مراسل الجزيرة أن الاجتماع الطارئ جاء بناء على طلب لرئيس البرلمان الأردني عاطف الطراونة، مضيفا أن 11 دولة إسلامية تشارك في الاجتماع من بينها الأردن والجزائر والمغرب وتركيا وإندونيسيا ومالي وتشاد والنيجر والعراق، فضلا عن الدولة المستضيفة.

كما يعقد اليوم في طهران اجتماع لترويكا اتحاد البرلمانات الإسلامية بغرض اعتماد البيان الصادر عن الاجتماع الطارئ للجنة القدس.

المصدر : الجزيرة