مظاهرة حاشدة بإندونيسيا رفضا لقرار ترمب

مظاهرة اليوم دعا إليها مجلس علماء إندونيسيا وشارك فيها شخصيات رسمية وشعبية (رويترز)
مظاهرة اليوم دعا إليها مجلس علماء إندونيسيا وشارك فيها شخصيات رسمية وشعبية (رويترز)

تجمع مئات الآلاف من الإندونيسيين في ساحة الاستقلال وسط العاصمة جاكرتا احتجاجا على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.

 وكان مجلس علماء إندونيسيا قد دعا لمظاهرة مليونية تحت شعار إندونيسيا تتوحد من أجل القدس، وشارك في المظاهرة شخصيات رسمية وشعبية بينهم رئيس مجلس الأمة ذو الكفل حسن ورئيس البرلمان ونائبه وحاكم العاصمة جاكرتا إضافة إلى رئيس نهضة العلماء والحركة المحمدية.

وطالب المتظاهرون الحكومة التعهد بعدم الاعتراف بإسرائيل تحت أي ظرف ومقاطعة المنتجات الإسرائيلية والأميركية، كما دعا المتظاهرون حكومات الدول الإسلامية والعربية إلى ترك خلافاتها جانبا والتوحد من أجل تحرير القدس وفلسطين.

ويعتقد أن المظاهرة تشكل ضغطا كبيرا على الحكومة الإندونيسية لاتخاذ موقف أكثر صرامة مع الولايات المتحدة بشأن القدس.

وكانت هذه المنظمات قد دعت إلى مظاهرة مماثلة العام الماضي وأدت إلى الإطاحة بحاكم جاكرتا ذي الأصول الصينية لاتهامه بالاستهزاء بالقرآن الكريم.

وتظاهر آلاف المسلمين الإندونيسيين الأحد الماضي أمام السفارة الأميركية، ضمن فصول التضامن الدولي مع الفلسطينيين.

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية ورايات كتب عليها "نحن مع الفلسطينيين" و"صلوا لفلسطين".

والخميس الماضي قال الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو إنه "يدين" قرار ترمب بشأن القدس، وأمر باستدعاء السفير الأميركي في جاكرتا على خلفية قرار ترمب.

وندد حزب العدالة والرفاه الإسلامي الذي شارك مع أحزاب أخرى في تنظيم التظاهرة في جاكرتا بقرار ترمب واعتبره إعلان "عداء لمسلمي العالم".

وأثار قرار الرئيس الأميركي في السادس من الشهر الجاري غضبا عربيا وإسلاميا وانتقادات دولية، كما تشهد الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة وقطاع غزة منذ ذلك الحين مظاهرات ومواجهات متواصلة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية