قتلى بقصف للناتو ومصرع جندي أميركي بأفغانستان

إحدى طائرات الناتو تستهدف طالبان (رويترز-أرشيف)
إحدى طائرات الناتو تستهدف طالبان (رويترز-أرشيف)

أعلنت مصادر أفغانية سقوط قتلى أمس السبت جراء قصف لحلف شمال الأطلسي (الناتو) بشمال أفغانستان، بينما أكدت القوات الأميركية اليوم وفاة أحد جنودها متأثرا بجروحه في شرق أفغانستان، ليرتفع عدد العسكريين الأميركيين القتلى هناك هذا العام إلى 12.

وقال مسؤول أفغاني بمدينة قندوز، مركز ولاية قندوز، إن طائرات تابعة للناتو قصفت أمس مجموعة من المدنيين في منطقة "جار دره" بالمدينة، فقتلت 14 مدنيا، بينهم 3 أطفال.

لكن المتحدث باسم وحدات الكوماندوز الأفغانية هناك جاود سليم قال إن القتلى هم أعضاء في حركة طالبان، مؤكدا أن عددهم بلغ 50 قتيلا.

من جهة أخرى، أعلنت القوات الأميركية أن جنديا أميركيا لم تكشف اسمه "توفي متأثرا بجروح أصيب بها خلال عمليات" عسكرية بعد ظهر أمس في ولاية لوغار شرق أفغانستان.  

ويأتي ذلك بعد عدة أيام من مقتل جندي أميركي آخر في حادث تحطم مروحية بالولاية نفسها، جرح فيه ستة جنود آخرين.

المصدر : وكالات