تحقيق مع مقربين من نتنياهو حول شراء غواصات ألمانية

رئيس الحكومة الإسرائيلية يخضع للتحقيق في قضيتين منفصلتين بشبهة الفساد (الجزيرة)
رئيس الحكومة الإسرائيلية يخضع للتحقيق في قضيتين منفصلتين بشبهة الفساد (الجزيرة)

أعلنت الشرطة الإسرائيلية ووسائل إعلام أن محاميين مقربين من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو خضعا اليوم الأحد للاستجواب بشأن دورهما في قضية فساد متصلة بصفقة شراء إسرائيل لغواصات ألمانية.

وقالت الشرطة إنها احتجزت اثنين من كبار المحامين للاستجواب في إطار قضية الغواصات، ورفضت تأكيد هويتيهما في هذه المرحلة. وأشارت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أنهما محاميان مقربان من رئيس الحكومة؛ أحدهما ديفيد شيمرون قريب نتنياهو ومحاميه الشخصي، والثاني ممثل مجموعة "تيسنكروب" الصناعية الألمانية بإسرائيل، دون ذكر اسمه.

واستأنفت ألمانيا الشهر الماضي المفاوضات المتعلقة ببيع إسرائيل ثلاث غواصات من طراز "دولفين" بعدما توقفت ثلاثة أشهر بسبب التحقيقات.

وكانت برلين أرجأت في يوليو/تموز الماضي توقيع الصفقة بعد توقيف عدة أشخاص يشتبه بتورطهم في عمليات فساد وتبييض أموال متصلة بشراء صفقة غواصات دولفين من مجموعة "تايسنكروب" الألمانية. ويهم التحقيق مسؤولين من المؤسسة الأمنية الإسرائيلية وأشخاصا عملوا لحساب "تيسنكروب" في إسرائيل.

ورغم أن نتنياهو غير مشتبه به في قضية الغواصات، فإنه يخضع للتحقيق في قضيتين منفصلتين؛ الأولى بشأن اتهامات بتلقيه هدايا شخصية بشكل غير قانوني من أثرياء، والثانية تخص الاشتباه بسعيه لعقد صفقة سرية مع ناشر صحيفة يديعوت أحرونوت، يرجح أنها لم تبصر النور وتقضي بأن يحظى رئيس الوزراء بتغطيات إيجابية في الصحيفة مقابل خفضه عمليات صحيفة "إسرائيل اليوم" المنافسة الرئيسية ليديعوت.

المصدر : الفرنسية