إبقاء مدير حملة ترمب بالإقامة الجبرية ومحاكمته الاثنين

المدير السابق لحملة ترمب الانتخابية بول مانافورت يحاكم بنحو 12 تهمة تشمل التآمر ضد الولايات المتحدة وغسل الأموال (رويترز)
المدير السابق لحملة ترمب الانتخابية بول مانافورت يحاكم بنحو 12 تهمة تشمل التآمر ضد الولايات المتحدة وغسل الأموال (رويترز)

قررت محكمة أميركية إبقاء المدير السابق لحملة دونالد ترمب الانتخابية بول مانافورت وشريكه المالي ريك غيتس قيد الإقامة الجبرية. كما حددت يوم الاثنين القادم موعدا للجلسة للمقبلة.

وكان مانافورت وغيتس مثل أمس الخميس أمام محكمة اتحادية في واشنطن للمرة الثانية في أسبوع، وذلك ضمن التحقيقات بشأن التدخل الروسي المحتمل في انتخابات الرئاسة الأميركية للعام 2016.

ويحاكم بول مانافورت وشريكه المالي بنحو 12 تهمة تشمل التآمر ضد الولايات المتحدة وغسل الأموال وإخفاء معلومات عن حسابات بنكية في الخارج. وقد سعى الادعاء العام الأميركي لإقناع المحكمة بالإبقاء على المتهمين قيد الإقامة الجبرية خشية مغادرتهما البلاد.

وفي قال البيت الأبيض إن الاتهامات الموجهة للمتهميْن لا تشير إلى أي تواطؤ بين حملة ترمب وروسيا، تقول وكالات المخابرات الأميركية إن نظيراتها الروسية وراء هجمات إلكترونية أدت إلى نشر موقع ويكيليكس آلافا من رسائل البريد الإلكتروني وغيرها من الوثائق العام الماضي، في محاولة للتدخل في الانتخابات الأميركية.

يذكر أن مكتب التحقيقات الفدرالي فتح تحقيقا على خلفية ادعاءات بتدخل روسيا في الانتخابات الأميركية الرئاسية الأخيرة. وجرى في مايو/أيار الماضي تعيين روبرت مولر محققا خاصا حول تلك الادعاءات، بينما يجري الكونغرس الأميركي تحقيقا منفردا حول الموضوع نفسه.

المصدر : الجزيرة + وكالات