ترمب يستأنف هجومه على قناة "سي.أن.أن"

U.S. President Donald Trump speaks about Iran and the Iran nuclear deal in the Diplomatic Room of the White House in Washington, U.S., October 13, 2017. REUTERS/Kevin Lamarque
ترمب دأب على مهاجمة وسائل الإعلام الأميركية (رويترز)
استأنف الرئيس الأميركي دونالد ترمب حربه على وسائل الإعلام وتحديدا قناة "سي.أن.أن"، واعتبر أنها ما تزال مصدرا رئيسيا للأخبار المزيفة وتقدم للعالم صورة سيئة عن الولايات المتحدة.

وقال ترمب في تغريدة على تويتر إن "فوكس نيوز أهم بكثير في الولايات المتحدة، ولكن سي.أن.أن الدولية لا تزال مصدرا رئيسيا للأخبار المزيفة في الخارج".

وأضاف "هم يمثلون بلادنا أمام العالم بطريقة سيئة جدا.. العالم الخارجي لا يرى الحقيقة منهم".

وقد رد فريق التواصل في "سي.أن.أن" على ترمب بتغريدة على تويتر نالت حتى الآن نحو 170 ألف إعجاب.

وجاء في التغريدة "ليست وظيفة سي.أن.أن تمثيلَ الولايات المتحدة أمام العالم.. إنها وظيفتك.. وظيفتنا نقل الأخبار، الحقائق أولا".

وتعليقا على هجوم ترمب، كتب الضابط السابق في وكالة المخابرات المركزية الأميركية إيفان ماكمولين "لطالما كانت سي.أن.أن نموذجا للصحافة الحرة"، وقال إن "هجوم ترمب على القناة يسدي خدمة لرفاقه المستبدين في الخارج بتقويض من يحاسبهـم".

أما الكاتب بنجامين هاس فغرد "تريد تفادي التمثيل السيئ للولايات المتحدة في العالم يا دونالد ترمب؟ توقفْ عن التغريد كخطوة أولية".

لكن الكاتب أندرو كلافان أبدى تأييدا لهجوم ترمب على "سي.أن.أن" قائلا إن لديها دعاية معادية لأميركا. وذكّر بأن إدارة أوباما كانت "تتجسس على مكالمات الصحفيين وتعمل على إسكات المعارضين من خلال دائرة الإيرادات الداخلية في الحكومة الاتحادية الأميركية".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

Stephen 'Steve' Bannon, chief strategist for US President Donald Trump, attends a swearing in ceremony of White House senior staff in the East Room of the White House in Washington, DC, USA, on 22 January 2017.

في أحدث مواجهة لإدارة الرئيس دونالد ترمب مع الصحافة، شن المستشار الإستراتيجي للبيت الأبيض ستيف بانون هجوما حادا على وسائل الإعلام الأميركية، معربا عن سخطه من تغطيتها للأحداث المرتبطة بترمب.

Published On 27/1/2017
U.S. President Donald Trump addresses the American Conservative Union's annual Conservative Political Action Conference (CPAC) in National Harbor, Maryland. U.S., February 24, 2017. REUTERS/Kevin Lamarque

اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم الجمعة مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) بالعجز عن وقف تسريبات تضر بالأمن القومي، بينما هاجم الإعلام بشدة وقال إنه ينقل الأخبار الزائفة.

Published On 24/2/2017
ترمب يتهم وسائل الإعلام بالمبالغة بشأن التدخل الروسي

اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب وسائل الإعلام الأميركية التي وصفها بالزائفة، بالمبالغة والتصعيد في قضية التحقيقات الجارية في وجود علاقات محتملة لمساعديه بروسيا أثناء حملة الانتخابات الرئاسية العام الماضي.

Published On 2/4/2017
المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة