محكمة كمبودية تتهم صحفيَين بالتجسس لصالح واشنطن

المحكمة العليا بالعاصمة الكمبودية بنوم بنه (رويترز)
المحكمة العليا بالعاصمة الكمبودية بنوم بنه (رويترز)

اتهمت محكمة كمبودية اليوم السبت صحفيَين بالتجسس لإرسالهما تقارير إخبارية إلى محطة إذاعية تمولها الولايات المتحدة، ويمكن أن تصل عقوبة التهمة إلى السجن 15 عاما.

والصحفيان هما يون تشين وينغ سوتيرين، اللذين سبق لهما أن عملا لصالح إذاعة آسيا الحرة "آر أف إي" ومقرها واشنطن، والتي ظلت تبث بلغة الخمير إلى أن توقف إرسالها في سبتمبر/أيلول الماضي.

وقال المتحدث باسم محكمة بلدية فنومبينه لي سوفانا إن الصحفيين اتهما بـ"تقديم معلومات مدمرة للدفاع الوطني إلى دولة أجنبية"، وذلك عند ضبطهما أثناء إرسال أخبار إلى إذاعة "آر أف إي".

وأضاف في تصريح لرويترز "سيمثلان أمام قاضي تحقيقات لاتخاذ مزيد من الإجراءات". لكن الإذاعة المذكورة نفت علاقتها بالصحفيين، وقال المتحدث باسمها روهيت ماهاغان قبل توجيه الاتهامات "نتابع تطور الموقف باهتمام بالغ".

ويتخذ رئيس الوزراء الكمبودي هون سين، الذي يحكم البلاد منذ أكثر من ثلاثة عقود، موقفا صارما مناوئا للولايات المتحدة، وذلك في سياق سعيه للترشح في الانتخابات المقررة العام المقبل. وشن هون سين حملة على معارضيه وعلى الجماعات الحقوقية ووسائل الإعلام المستقلة.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت في وقت سابق وقف تمويل الانتخابات في كمبوديا، وتعهدت باتخاذ "خطوات ملموسة" بعد حل المحكمة العليا حزبَ الإنقاذ الوطني -وهو حزب المعارضة الرئيسي- أول أمس الخميس بناء على طلب الحكومة بذريعة أنه يخطط للاستيلاء على السلطة، لكن الحزب نفى ذلك.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

تحقق كمبوديا في تقارير حول حالات إصابة جديدة بفيروس “إتش آي في” المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب “إيدز” يربطها قرويون بإبر حقن ملوثة في وحدة صحية محلية.

22/2/2016

سلط الفيلم الوثائقي “كمبوديا.. صحافة الابتزاز” الضوء على فضائح الرشى والتلاعب بالأخبار بين الصحفيين في كمبوديا، التي تعد واحدة من أسرع الاقتصادات نموا في جنوب شرق آسيا.

صدر العدد 66 من مجلة الجزيرة لشهر سبتمبر/أيلول 2017 تحت عنوان “كمبوديا.. ما بعد الخمير الحمر”. ويتناول العدد الخاص التعريف بجمهورية كمبوديا بعد سنوات من سقوط نظام الخمير الحمر الشيوعي.

1/9/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة