أردوغان وبوتين: الأولوية للحل السياسي بسوريا

Russia's President Vladimir Putin (C), Foreign Minister Sergei Lavrov (R) and Turkey's President Tayyip Erdogan (L) enter a hall during a meeting in Sochi, Russia November 13, 2017. REUTERS/Pavel Golovkin/Pool
بوتين (يمين) وأردوغان عقدا اجتماعا لأربع ساعات في سوتشي تناول الأزمة السورية وقضايا أخرى (رويترز)

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين إلى تكثيف الجهود لدفع العملية السياسية قدما في سوريا، كما أكد أردوغان أن العلاقات بين البلدين تتطور.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب اجتماع بين الرئيسين استمر أربع ساعات أمس الاثنين في مدينة سوتشي بجنوب روسيا تناول -بالإضافة إلى الأزمة السورية- التطورات الأخيرة في منطقة الشرق الأوسط، خاصة التصعيد في لبنان والخلافات الخليجية الإيرانية وتداعياتها على المنطقة.

وأوضح أردوغان أنه تناول أبعاد الأزمة السورية بكامل تفاصيلها مع نظيره الروسي مؤكدا أن البلدين يتفقان على أن التركيز يجب أن ينصب على إيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

من جهته، قال الرئيس الروسي "نحن متوافقان إزاء تكثيف الجهود لضمان استقرار طويل الأمد في سوريا يمهد قبل كل شيء لدفع عملية التسوية السياسية قدما" في سوريا.

وأضاف بوتين أن ما تقوم به بلاده مع تركيا وإيران يؤتي نتائج ملموسة في سوريا ويهيئ الظروف لحوار مشددا على أن موسكو ستواصل العمل مع تركيا للمساعدة في حل الأزمة السورية.

وحسب وكالة رويترز، فقد استبق أردوغان توجهه إلى روسيا بالإعراب عن قلقه إزاء وجود قواعد
أميركية وروسية في سوريا، وقال إن الدول التي تعتقد حقا أن الحل العسكري غير ممكن في سوريا عليها أن تسحب قواتها.

وتعليقا على البيان المشترك بين بوتين والرئيس الأميركي دونالد ترمب السبت الماضي بأنهما سيواصلان قتال تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا مع الاتفاق على أنه لا يوجد حل عسكري للصراع الأوسع المستمر هناك منذ ست سنوات، قال أردوغان "لدي مشكلة في فهم هذه التصريحات.. إذا كان الحل العسكري خارج الحسابات فعلى من يقولون ذلك أن يسحبوا قواتهم".

الحوار السوري
وعلى هامش المحادثات، أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن بلاده لا تعارض مبدئيا انعقاد مؤتمر الحوار الوطني السوري الذي اقترحته روسيا، "لكن من الضروري أن يكون ضمن الحاضرين معارضة حقيقية وألا يحضره ممثلو التنظيمات الإرهابية".

وأضاف أن تركيا تباحثت بخصوص المؤتمر مع كل من روسيا وإيران، وأنها تحرص على عدم دعوة أي "مجموعة إرهابية" إلى مثل هذه المؤتمرات.

ومنذ بدء الثورة السورية عام 2011، فشلت كل المحاولات للتوصل الى حل سلمي، ولا يزال مصير الرئيس السوري بشار الأسد العقبة الأساسية التي تحول دون التوصل إلى حل للأزمة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

U.S. President Donald Trump and Russia's President Vladimir Putin talk during the family photo session at the APEC Summit in Danang, Vietnam November 11, 2017. REUTERS/Jorge Silva

اتفق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي دونالد ترمب -في بيان مشترك- على الالتزام بألا يكون هناك حل عسكري في سوريا، والمحافظة على استقلالها وسلامة أراضيها.

Published On 11/11/2017
Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu attends the weekly cabinet meeting at his office in Jerusalem November 12, 2017. REUTERS/Abir Sultan/Pool

قال رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه أوضح للجانبين الروسي والأميركي أن إسرائيل ستواصل نشاطها داخل سوريا وفي جنوبها وفق ما تقتضيه مصالحها الأمنية.

Published On 13/11/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة