جرح جندي كوري شمالي خلال فراره للجنوب

جانب من تواجد جنود كوريا الجنوبية عند خط الحدود مع الشطر الشمالي (رويترز)
جانب من تواجد جنود كوريا الجنوبية عند خط الحدود مع الشطر الشمالي (رويترز)

أعلن اليوم الأحد جرح جندي كوري شمالي إثر إطلاق الرصاص عليه خلال فراره إلى الجنوب عبر المنطقة منزوعة السلاح التي تقسم شبه الجزيرة الكورية.

ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية أن الجندي كان يخدم في نقطة مراقبة في الجانب الشمالي، وأن أحد رفاقه أطلق عليه النار عندما هرب باتجاه الجنوب.  

وقالت رئاسة الأركان بكوريا الجنوبية إن الجندي انشق عن قوات الشمال، ونقل إلى مستشفى بالجنوب لعلاجه من جروح نجمت عن رصاص أطلقه عليه أحد رفاقه الشماليين. 

وأكدت الهيئة أن الجيش عزز حالة التأهب استعدادا "لاستفزازات عسكرية محتملة من قبل الجيش الكوري الشمالي".

وتأتي الحادثة بعد يومين من انطلاق مناورات عسكرية بحرية بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية في استعراض للقوة موجه ضد كوريا الشمالية، التي هيمن برنامجها النووي على الجولة التي قام بها الرئيس الأميركي دونالد ترمب في آسيا.

وقال مسؤولون في الجيش الأميركي إن المناورات بمثابة تحذير واضح لنظام بيونغ يانغ، وهي المرة الأولى التي تشارك فيها ثلاث حاملات طائرات في تمرينات عسكرية مع البحرية الكورية الجنوبية.

وأفادت رئاسة الأركان المشتركة في سول بأن المناورات تهدف إلى دعم سياسة التحالف الكوري الأميركي المتمثلة في الردع الموسع ضد الاستفزازات النووية والصاروخية لكوريا الشمالية.

المصدر : وكالات