لافروف: اتهامنا بالتدخل بانتخابات أميركا أوهام

لافروف قال إنه لا دليل على الاتهامات الموجهة إلى روسيا (غيتي)
لافروف قال إنه لا دليل على الاتهامات الموجهة إلى روسيا (غيتي)

وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاتهامات الموجهة إلى موسكو بالتدخل في انتخابات الولايات المتحدة ودول أوروبية بأنها "أوهام" ولا دليل عليها، في حين اعتبر الكرملين التحقيقات الأميركية المتسارعة في هذه القضية شأنا داخليا.

وقال لافروف -في مؤتمر صحفي لجمعية الشراكة الأوروبية لرجال الأعمال في موسكو- إن الاتهامات توجه إلى روسيا دون تقديم أي دليل، والهدف منها هو محاولة "تسييس وتقويض الحوار بين روسيا والاتحاد الأوروبي في مجال الطاقة"، بحسب قوله.

في السياق نفسه، علق المتحدث باسم الكرملين ديمتري بسكوف على تسارع التحقيقات في قضية التدخل الروسي المحتمل في الولايات المتحدة، وقال إنه يأمل ألا تزيد هذه التحقيقات من "مستوى الهستيريا المعادية لروسيا العالية أصلا".

وأضاف بسكوف أن موسكو تتابع التحقيقات التي يجريها المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر، واعتبر أنه وفقا لما تناولته وسائل الإعلام الأميركية في هذا الشأن، فإن روسيا لم تظهر كطرف توجه له التهم.

وتأتي ردود الفعل الروسية بعدما أصدر مولر أمس الاثنين أول قرار اتهام في قضية التدخل الروسي المحتمل في انتخابات الرئاسة الأميركية.

وقرر قاض فدرالي فرض الإقامة الجبرية على بول مانافورت المدير السابق لحملة الرئيس دونالد ترمب في إطار القضية، في حين اعترف متهم آخر بالكذب على المحققين.

المصدر : الجزيرة