إيران تعتزم إزالة القيود الحدودية مع كردستان العراق

إيران تنفي إغلاق المعابر مع كردستان العراق
إيران أغلقت معابرها مع كردستان العراق عقب الاستفتاء الكردي لصالح الاستقلال (الجزيرة)

قال رئيس هيئة الأركان العامة الإيراني الميجر جنرال محمد باقري إن بلاده ستزيل القيود الحدودية مع منطقة كردستان العراق خلال الأيام المقبلة، وذلك بعد إغلاقها عقب الاستفتاء الكردي لصالح الاستقلال الشهر الماضي.

ونقلت وكالة الطلبة للأنباء عن باقري اليوم الاثنين قوله إنه لو نفذ إقليم كردستان خطته للانفصال "لشهد العراق سفك دماء وتأثرت دول الجوار".

وكانت السلطات الإيرانية أعادت الأربعاء الماضي فتح منفذ باشماق الحدودي مع إقليم كردستان شمالي العراق، وقالت إنه بخصوص افتتاح باقي المنافذ الحدودية الإيرانية مع إقليم كردستان العراق لم يُتخذ حتى الآن أي قرار بشأنها.

وأمس الأحد، أعلن رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني أنه سيتنحى عن منصبه في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني بعدما دفع الاستفتاء على الاستقلال في شمال العراق الحكومة العراقية الاتحادية إلى الرد عسكريا واقتصاديا.

وقال في كلمة بثها التلفزيون إن أتباع القيادي الكردي الراحل جلال طالباني مؤسس الاتحاد الوطني الكردستاني -الذي توفي في أوائل أكتوبر/تشرين الأول- مدانون "بالخيانة العظمى" لتسليمهم مدينة كركوك النفطية للقوات العراقية دون قتال قبل أسبوعين.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

تضاربت التصريحات بين الحكومتين العراقية والإيرانية بشأن إغلاق السلطات الإيرانية للمعابر مع إقليم كردستان العراق، ففي حين أكدت بغداد إغلاق إيران للمعابر بناء على طلبها، نفت طهران حصول هذه الخطوة.

15/10/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة