كتالونيا تعلن الانفصال والشيوخ الإسباني يعلق حكمها الذاتي

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

كتالونيا تعلن الانفصال والشيوخ الإسباني يعلق حكمها الذاتي

بوغديمونت (الخامس يسار) في جلسة التصويت ببرلمان كتالونيا على الانفصال عن إسبانيا (غيتي)
بوغديمونت (الخامس يسار) في جلسة التصويت ببرلمان كتالونيا على الانفصال عن إسبانيا (غيتي)

أعلن برلمان كتالونيا الانفصال عن إسبانيا إثر تصويت سري اليوم الجمعة من المرجح أن تعلن المحكمة الدستورية الإسبانية مخالفته للقانون.

في المقابل، أقر مجلس الشيوخ الإسباني تفعيل المادة 155 من الدستور لتعليق الحكم الذاتي بإقليم كتالونيا وتولي حكومة مدريد إدارة الإقليم مباشرة.

وصوت البرلمان المحلي في إقليم كتالونيا لفائدة الانفصال عن إسبانيا وأعلن قيام جمهورية، وقالت رئيسة البرلمان الكتالوني إن سبعين عضوا بالبرلمان من أصل 135 عضوا صوتوا لصالح الانفصال مقابل اعتراض عشرة وامتناع اثنين عن التصويت.

وقاطع نواب المعارضة جلسة برلمان كتالونيا قبل بدء التصويت على الانفصال، وذلك رفضا للتصويت لفائدة الانفصال عن مدريد.

وكانت سلطات إقليم كتالونيا أجرت في الأول من أكتوبر/تشرين الأول الجاري استفتاء للانفصال عن إسبانيا، وأيد 90% من المشاركين في الاستفتاء الانفصال، في حين رفضت الحكومة الإسبانية الاستفتاء ووصفته بغير الدستوري.

احتفالات
وخرج الآلاف من مؤيدي انفصال كتالونيا قرب مقر برلمان الإقليم في برشلونة للتعبير عن فرحتهم بالإعلان عن الانفصال عن إسبانيا، وتابع المتظاهرون أمام مقر البرلمان المحلي مجريات جلسة التصويت عبر شاشتين عملاقتين قبل أن يرددوا شعارات تشيد بالانفصال ثم غنوا نشيد الإقليم.

وقال مراسل الجزيرة في برشلونة أيمن الزبير إن التصويت السري على انفصال إقليم كتالونيا جاء لتفادي المتابعة القانونية من لدن سلطات مدريد.

وأضاف المراسل أن عمداء البلديات في كتالونيا جاؤوا إلى مقر البرلمان المحلي لتأييد إعلان الانفصال، وهو ما يفتح الباب أمام سيناريوهات كلها كارثية، إذ يتساءل الجميع عن الطريقة التي ستتعامل بها الحكومة الإسبانية مع قرار برلمان كتالونيا بالانفصال.

وأضاف مراسل الجزيرة أن الادعاء العام الإسباني سيصدر اليوم مذكرات اعتقال بحق أعضاء حكومة كتالونيا وأعضاء برلمان الإقليم بتهمة التمرد، وهي تهمة قد تصل عقوبتها إلى السجن ثلاثين سنة.

وأشار مراسل الجزيرة إلى أن هناك تساؤلات في كتالونيا عما إذا كانت قوات الشرطة الإسبانية ستتوجه إلى مقرات الحكومة الكتالونية لإخراج أعضائها وتعيين مسؤولين آخرين من داخل الإقليم أو خارجه.

وأشار مراسل الجزيرة إلى وجود عشرة آلاف من قوات الشرطة الإسبانية في إقليم كتالونيا مقابل سبعة آلاف من قوات الشرطة الكتالونية.

مجلس الشيوخ
في المقابل، أقر مجلس الشيوخ الإسباني بالإجماع تفعيل المادة 155 من دستور البلاد والتي تعلق الحكم الذاتي في إقليم كتالونيا وتتيح حكم مدريد المباشر للإقليم.

ودعا رئيس وزراء إسبانيا ماريانو راخوي الإسبان إلى الهدوء في تغريدة على تويتر نشرت بعد دقائق من إعلان برلمان إقليم كتالونيا الانفصال، وكتب راخوي أن حكم القانون سيعود إلى إقليم كتالونيا.

وتعليقا على إعلان برلمان كتالونيا الانفصال قالت متحدثة باسم مفوضية الاتحاد الأوروبي إنه ليس للمفوضية أي تعليق حاليا على هذه الخطوة.

وذكّرت المتحدثة بتصريح سابق لرئيس المفوضية جان كلود يونكر قال فيه إن النقاش بشأن انفصال إقليم كتالونيا قضية إسبانية داخلية.

المصدر : وكالات,الجزيرة