تحذير ألماني وروسي من زيارة مصر بسبب الهجمات

الاشتباكات التي وقعت قرب طريق الواحات في مصر أدت إلى مقتل العشرات من رجال الشرطة بينهم ضباط (غيتي)
الاشتباكات التي وقعت قرب طريق الواحات في مصر أدت إلى مقتل العشرات من رجال الشرطة بينهم ضباط (غيتي)
حذرت ألمانيا مواطنيها من زيارة مصر بسبب تزايد مخاطر الهجمات وعمليات الخطف، كما نصحت روسيا مواطنيها بألا يزوروا المناطق المعرضة للهجمات في مصر على خلفية هجوم الواحات.

وقالت السلطات الألمانية -في بيان رسمي- إن الهجمات في مصر قد تستهدف الأجانب والمواطنين، وأوضحت أن تحذيرها من السفر إلى هناك يشمل المناطق السياحية على البحر الأحمر.

ودعا البيان إلى تجنب المظاهرات والتجمعات الشعبية وأماكن العبادة والجامعات ومؤسسات الدولة الرسمية.

في الوقت نفسه، حذرت وزارة الخارجية الروسية المواطنين الروس من زيارة الأماكن المعرضة للهجمات في مصر.

وأوضحت الوزارة -في بيان- أن من سمّتها الجماعات الإرهابية كثفت هجماتها في الآونة الأخيرة في مصر، بما في ذلك تنظيم الدولة الإسلامية، حيث وقعت خسائر في الأرواح بين الضباط المصريين.

ودعت الخارجية الروسية مواطنيها الموجودين في مصر إلى الالتزام بتوخي الحذر وتجنب المناطق المعرضة لزيادة "التهديد الإرهابي".

وتأتي هذه التحذيرات في أعقاب الاشتباكات التي وقعت في منطقة الواحات بصحراء مصر الغربية الجمعة الماضي، والتي قتل فيها العشرات من الشرطة، وبينهم كثير من الضباط.

المصدر : الجزيرة