واشنطن تتهم سلفاكير بتجاهل معاناة شعبه

هيلي بحثت مع رئيس الوزراء الإثيوبي بأديس أبابا سبل إنهاء الصراع في جنوب السودان (رويترز)
هيلي بحثت مع رئيس الوزراء الإثيوبي بأديس أبابا سبل إنهاء الصراع في جنوب السودان (رويترز)

اتهمت المندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة نكي هيلي رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت بتجاهل معاناة شعبه جراء الصراع الدامي الذي تشهده البلاد منذ منتصف ديسمبر/كانون الأول 2013.

وقالت هيلي بعد محادثات أجرتها الاثنين مع رئيس الوزراء الإثيوبي هيلي مريام ديسالين بالعاصمة أديس أبابا، إن بلادها وشركاءها في الاتحاد الأفريقي مستمرون في الضغط على جوبا لإنهاء الوضع القائم الذي يعاني فيه شعب جنوب السودان من العنف والقتل والمجاعة.

وأضافت أن الولايات المتحدة تدعم عملية إحياء السلام في هذا البلد، ولن تسمح باستمرار معاناة شعبه في ظل ما أسمته تجاهل الرئيس سلفاكير وحكومته للأوضاع المتأزمة هناك.

وقالت المندوبة الأميركية إنها بحثت مع رئيس الوزراء الإثيوبي الأوضاع في جنوب السودان والجهود التي تبذلها الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا (إيغاد) لحل الأزمة.

والتقت هيلي في العاصمة الإثيوبية مسؤولين من الاتحاد الأفريقي، بينهم مفوضة الاتحاد للشؤون السياسية ميناتا سيسوما، ومن المقرر أن تزور جنوب السودان والكونغو الديمقراطية.

وتشهد دولة جنوب السودان صراعا مسلحا بين الرئيس سلفاكير ونائبه السابق رياك مشار الفار من بلاده.

المصدر : وكالات