مقتل 15 مجندا بالكلية العسكرية في انفجار بكابل

هجوم انتحاري سابق استهدف مقر الاستخبارات الأفغانية بكابل (ناشطون)
هجوم انتحاري سابق استهدف مقر الاستخبارات الأفغانية بكابل (ناشطون)

نقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية الجنرال دولت وزيري، قوله إن 15 مجندا في الكلية العسكرية قتلوا وأصيب أربعة آخرون اليوم السبت، في هجوم انتحاري غربي العاصمة كابل استهدف مجندين وموظفين في الكلية العسكرية "مارشال فهيم" عند مدخلها الرئيسي.

وذكرت قناة "تولو نيوز" التلفزيونية الأفغانية أن الانفجار حصل حوالي الساعة الثالثة والنصف بعد ظهر اليوم السبت بالتوقيت المحلي، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه.

ويأتي هذا الحادث بعد ساعات فقط من هجوم بثلاثة صواريخ على الأقل صباح اليوم، استهدف منطقة سفارات ومقرات أجنبية بينها مقر لحلف شمال الأطلسي (الناتو) وسط كابل. وقالت وسائل إعلام أفغانية وقناة "تولو نيوز" إن الأنباء لم ترد عن وقوع ضحايا في تلك الهجمات الصاروخية.

وذكر مراسل الجزيرة أن القوات الأفغانية تكبدت في الأيام الخمسة الماضية خسائر كبيرة في الأرواح، حيث وصل عدد القتلى من الجيش إلى أكثر من 150 قتيلا وسبعين جريحا.

وأضاف أن حركة طالبان تمكنت من نقل معاركها من الجبال إلى داخل المدن الرئيسية قبل الشتاء المقبل، لافتا إلى أن المسؤول عن بعض الهجمات الأخيرة لا يزال مجهولا، وخاصة الهجمات على المساجد.

يشار إلى أن التفجير بباب الكلية العسكرية والهجمات الصاروخية تأتي بعد يوم واحد من مقتل 72 شخصا في تفجيرين منفصلين استهدفا مسجدين، أحدهما للسُنة بولاية غور وسط البلاد وآخر للشيعة غربي العاصمة كابل.

وقد أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم على المسجدين، بينما تبرأت طالبان من الهجمات على المساجد.

المصدر : وكالات