إيران تتوعد بالرد على أي خرق للاتفاق النووي

عراقجي أكد أن تعديل الاتفاق النووي غير ممكن في نظر إيران (رويترز-أرشيف)
عراقجي أكد أن تعديل الاتفاق النووي غير ممكن في نظر إيران (رويترز-أرشيف)

قال عباس عراقجي نائب وزير الخارجية الإيراني إن إيران سترد بالشكل المناسب على أي خرق للاتفاق النووي، وذلك بعد محادثات أجراها في العاصمة الروسية موسكو.

وأكد المسؤول الإيراني أن بلاده ترى أن من غير الممكن إدخال أي تعديلات على الاتفاق الدولي بشأن برنامج إيران النووي.

وصرّح عراقجي بأنه أجرى مشاورات مهمة مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو بشأن الخطوات التي اتخذها الرئيس الأميركي دونالد ترمب مؤخرا بخصوص الاتفاق النووي، إضافة إلى السيناريوهات المحتملة مستقبلا.

في السياق نفسه، حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف -خلال مؤتمر في موسكو بشأن حظر انتشار الأسلحة النووية- من مغبة فشل الاتفاق النووي مع إيران، وقال إن العودة إلى ما قبل الاتفاق النووي غير ممكنة.

وأوضح لافروف أن فشل الاتفاق بسبب عضو واحد من الأعضاء (الخمسة زائد واحد) سيبعث إنذارا بشأن هندسة الأمن الدولي، وسيطرح علامات استفهام بشأن حل أزمة كوريا الشمالية.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد صرح يوم الاثنين الماضي بأن إنهاء الاتفاق النووي مع إيران احتمال "قائم بقوة".

وجاء هذا التصريح بعد ثلاثة أيام من إعلان ترمب إستراتيجية جديدة للتعامل مع إيران تركز على "احتواء نهجها العدواني"، دون أن يعلن الانسحاب من الاتفاق النووي.

المصدر : الجزيرة + وكالات