نتنياهو يرحب بموقف ترمب من الاتفاق النووي الإيراني

نتنياهو: هناك حاجة لدعم قرار ترمب بمعاقبة الحرس الثوري الإيراني (غيتي)
نتنياهو: هناك حاجة لدعم قرار ترمب بمعاقبة الحرس الثوري الإيراني (غيتي)

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في مستهل اجتماع حكومته تأييده المطلق لموقف الرئيس الأميركي دونالد ترمب من الاتفاق النووي مع إيران.

وأضاف نتنياهو: قرار ترمب من الاتفاق النووي سيتيح وقف ما وصفه بالعدوان الإيراني، داعيا الحكومات إلى تحسين الاتفاق النووي مع إيران أو إلغائه من أجل تعزيز السلم والأمن العالميين.

وتابع "من الواضح أننا بحاجة إلى دعم قرار الرئيس (ترمب) بفرض عقوبات على الحرس الثوري الذي يمثل الذراع الرئيسي لإيران لنشر الرعب في جميع أنحاء العالم".

وكانت إسرائيل والسعودية والإمارات والبحرين رحبت بموقف ترمب بشأن الاتفاق النووي الإيراني الذي أعلن عنه الجمعة الماضية منتقدا إيران ومهددا بمعاقبتها.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن المملكة ترحب بالإستراتيجية الجديدة للولايات المتحدة تجاه إيران، مشيرة إلى أن رفع العقوبات سمح لطهران بتطوير برنامجها للصواريخ البالستية وزاد من دعمها لحزب الله اللبناني والحوثيين في اليمن.

وقد دافع وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الأحد عن إستراتيجية ترمب إزاء إيران وعدم مصادقته على الاتفاق النووي، غير أنه شدد على ضرورة عدم انسحاب واشنطن من الاتفاق، معتبرا أن فيه عيوبا ونقاط ضعف، وأن طهران أخلت ببنوده قبل أن تتراجع عن ذلك، واتهمها بمحاولة اختبار مدى حدودها إزاء الاتفاق.

المصدر : الجزيرة