روسيا تحتج على إزالة العلم من مقارها بأميركا

القنصلية الروسية في مدينة سان فرانسيسكو (رويترز)
القنصلية الروسية في مدينة سان فرانسيسكو (رويترز)
ذكرت وكالة الإعلام الروسية (ريا) أن وزارة الخارجية الروسية قالت اليوم الجمعة إنها استدعت القائم بالأعمال الأميركي في موسكو، وسلمته مذكرة احتجاج على ما قالت إنه إزالة للأعلام الروسية من على منشآت دبلوماسية أخلتها روسيا في الولايات المتحدة.

وسبق أن اتهمت روسيا الولايات المتحدة مطلع الشهر الماضي بالاستيلاء على مقار دبلوماسية تابعة لها، وحذرت من عواقب خطيرة على العلاقات الثنائية في حال لم تسترجع تلك المقار التي أغلقتها واشنطن ردا على إجراءات روسية سابقة.

وقالت الخارجية الروسية في بيان حينها إن السلطات الأميركية استولت على مبنى القنصلية العامة الروسية في سان فرانسيسكو ومبنى الممثلية التجارية بواشنطن.

وكانت الإدارة الأميركية أمرت بإغلاق قنصلية روسيا في سان فرانسيسكو وممثليتين تجاريتين بواشنطن ونيويورك، وذلك ردا على قرار روسي في يوليو/تموز الماضي بخفض البعثة الدبلوماسية الأميركية في موسكو.

وأكدت سفارة روسيا بواشنطن قيام السلطات الأميركية بتفتيش الممثلية التجارية الروسية في المدينة، واعتبرت أن تفتيش المقار اعتداء على حصانة الدبلوماسيين الروس.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

احتجت روسيا على اعتزام السلطات الأميركية تفتيش قنصليتها في سان فرانسيسكو ومكتبين تجاريين قررت واشنطن إغلاقها جميعا ردا على إجراءات روسية سابقة، وهو ما زاد التوتر بين البلدين.

استدعت روسيا مجددا كبير الدبلوماسيين الأميركيين لديها متهمة واشنطن بخرق الحصانة الدبلوماسية بتفتيشها مقر بعثتها التجارية في واشنطن، التي طلبت أميركا إغلاقها. وأخلى دبلوماسيون روس السبت ثلاثة مقار دبلوماسية بأميركا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة