ميركل تدعو لتصنيف دول المغرب العربي مواطن آمنة

ميركل: يجب الإسراع قدر الإمكان في ترحيل طالبي اللجوء المرفوضين (رويترز)
ميركل: يجب الإسراع قدر الإمكان في ترحيل طالبي اللجوء المرفوضين (رويترز)

طالبت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حكومتها بتصنيف دول المغرب العربي مواطن آمنة، مما يسرّع البت في طلبات اللجوء للقادمين من تلك الدول، مشددة على الإسراع في ترحيل طالبي اللجوء المرفوضين.

وخلال المؤتمر السنوي لاتحاد النقابات الألمانية بمدينة كولونيا الألمانية، قالت ميركل اليوم الاثنين إن الحكومة الاتحادية سوف تسعى "للتوصل لحلول مشتركة" بخصوص تصنيف الجزائر والمغرب وتونس على أنها بلدان آمنة، معربة عن أملها في الحصول على أغلبية مؤيدة لذلك في البرلمان الألماني (بوندستاغ) أيضا.      

وأشارت إلى أن التجربة أظهرت أن السلطات يمكنها البت على نحو أسرع كثيرا في ما إذا كان مسموح لطالب لجوء محدد بالبقاء في ألمانيا أم لا عندما تتحقق من أنه منحدر من موطن آمن.       

وشددت المستشارة الألمانية على ضرورة الإسراع قدر الإمكان في ترحيل طالبي اللجوء المرفوضين، مؤكدة في الوقت ذاته أنه من المهم التفاوض باحترام مع الدول التي لا بد من الترحيل إليها. 

وفي الشهر الماضي، قالت ميركل إنها تريد تسريع عملية ترحيل اللاجئين التونسيين الذين رفضت طلبات لجوئهم إلى ألمانيا، مضيفة أنها أجرت مكالمة هاتفية مع الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي بشأن ملف ترحيلهم، وذلك بعد مقتل أنيس عامري المشتبه به في تنفيذ هجوم برلين في إطلاق نار مع الشرطة الإيطالية.

وأقرت ميركل أن حالة عامري تطرح "سلسلة تساؤلات"، خاصة أنه كان معروفا لدى الشرطة منذ وقت طويل، موضحة أنها طلبت من وزيري الداخلية والعدل ومن السلطات الأمنية بشكل عام تحليل القضية، وتسليمها خلاصات بهدف أخذ كل العبر السياسية والتشريعية الممكنة.

المصدر : وكالات