صحيفة تركية: منفذ هجوم إسطنبول أوزبكي

صورة لمنفذ هجوم إسطنبول الذي تكثف الشرطة التركية البحث عنه (الجزيرة)
صورة لمنفذ هجوم إسطنبول الذي تكثف الشرطة التركية البحث عنه (الجزيرة)

ذكرت صحيفة "حرييت" التركية أن منفذ هجوم الملهى الليلي في إسطنبول ليلة رأس السنة "جهادي أوزبكي ينتمي إلى تنظيم الدولة الإسلامية".

ونقلت الصحيفة عن أجهزة الاستخبارات ومكافحة الإرهاب في إسطنبول أن منفذ الهجوم في الـ 34 من العمر، وهو أوزبكي واسمه الحركي "أبو محمد الخراساني" وينتمي إلى خلية لتنظيم الدولة الإسلامية في آسيا الوسطى، لكن لم يتأكد ذلك رسميا.  

وتمكن منفذ الهجوم من الفرار بعد أن قتل 27 أجنبيا و12 تركيا في ملهى رينا بعد ساعة وربع من بدء العام الجديد، ورغم عملية المطاردة فإنه لا يزال هاربا، وتفيد تقارير بأنه لا يزال في إسطنبول.
    
ونشرت الشرطة التركية الأسبوع الماضي صورا للمهاجم، بينها مقطع فيديو صامت التقطه على ما يبدو في وسط إسطنبول بعصا سلفي.

وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية هجوم رأس السنة في أول تبن مباشر في البلاد رغم أن العديد من الهجمات نسبت إليه ومنها هجوم المطار.

ويعتقد أن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية القادمين من دول آسيا الوسطى مثل قرغيزستان وأوزبكستان  وكذلك من داغستان والشيشان في روسيا لعبوا دورا رئيسيا في الهجوم الانتحاري والهجوم بالأسلحة على مطار أتاتورك بإسطنبول في يونيو/حزيران الماضي.

يذكر أن أوزبكستان قادت حملة كبرى ضد التيار الإسلامي بعد انهيار الاتحاد السوفياتي في عهد رئيسها إسلام كريموف الذي توفي عام 2016.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة