تشاد تغلق حدودها البرية مع ليبيا

تشاد 1600

أعلنت الحكومة التشادية إغلاق حدودها البرية مع ليبيا بسبب المخاوف من تسلل إرهابيين إلى البلاد.

وقال رئيس الوزراء التشادي ألبير باهيمي باداكي الخميس في مداخلة بثت على الإذاعة والتلفزيون "في مواجهة الأخطار التي تهدد وحدة ترابنا الوطني، قررت الحكومة من جهة إغلاق حدودنا البرية مع ليبيا، ومن جهة أخرى إعلان المناطق المحاذية لليبيا مناطق عمليات عسكرية".

والمناطق المعنية صحراوية ومأهولة في شكل محدود، لكنها تشهد عمليات تهريب يقوم بها سكان يقيمون على جانبي الحدود.

وأضاف رئيس الوزراء "عبر هذين القرارين، تسعى الحكومة إلى التصدي لأي احتمال من شأنه إقلاق سكاننا في هذه المناطق وتهديد السلام داخل حدودنا".

وأوضح أن "بعض المجموعات الإرهابية المعزولة اتجهت إلى جنوب ليبيا، أي إلى الحدود الشمالية لبلادنا التي قد تتعرض في ضوء ذلك لخطر تسلل إرهابي".

ويرجح مراقبون أن يكون إغلاق الحدود بسبب وجود متمردين تشاديين في المناطق الحدودية مع ليبيا، بالإضافة إلى بدء عمليات تشنها قوات اللواء خليفة حفتر جنوب ليبيا.

وفي 12 ديسمبر/كانون الأول الماضي، أكدت مجموعة تشادية متمردة أن قاعدتها الخلفية في جوار تشاد وليبيا هاجمتها قواتٌ جوية تابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر، منددة "بتواطؤ" الأخير مع الرئيس التشادي إدريس ديبي.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

حول هذه القصة

U.S. Ambassador to the United Nations Samantha Power meets with President Idriss Deby Itno at the presidential palace in N’Djamena, Chad, Wednesday, April 20, 2016. Power is traveling to Cameroon, Chad, and Nigeria to highlight the growing threat Boko Haram poses to the Lake Chad Basin region. (AP Photo/Andrew Harnik)

فاز الرئيس التشادي المنتهية ولايته إدريس ديبي بفترة رئاسية خامسة بعدما حصل على 61% من الأصوات في الانتخابات التي جرت يوم 10 أبريل/نيسان الحالي.

Published On 22/4/2016
. AFP / Chadian President Idriss Deby Itno sits composed during a summit meeting in Riyadh attended by Sudanese President Omar el-Beshir (not pictured) and hosted by Saudi King

قال الرئيس التشادي إدريس ديبي إن ليبيا “على وشك الانفجار” وإنها أصبحت ملاذا لمن سماهم “الإسلاميين المتطرفين كافة”.

Published On 8/6/2013
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة