معركة قضائية ضد قرار ترمب حظر السفر لأميركا

ترمب أمر بحظر دخول أميركا على مواطني سبع دول مسلمة (الأوروبية)
ترمب أمر بحظر دخول أميركا على مواطني سبع دول مسلمة (الأوروبية)
تعتزم ولاية ماساتشوستس الأميركية اليوم الثلاثاء الانضمام لمعركة قضائية ضد قرار الرئيس دونالد ترمب بشأن حظر سفر مواطني سبع دول مسلمة إلى الولايات المتحدة، بينما رأى الادعاء العام بالولاية أن القرار غير دستوري.

وقالت المدعية العامة للولاية مورا هيلي -وهي ديمقراطية- في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين إن مكتبها سينضم إلى دعوى قضائية في محكمة اتحادية تطعن في الحظر.

وأضافت هيلي في تغريدة على تويتر "سننضم إلى دعوى قضائية تطعن في أمر ترمب بخصوص الهجرة؛ ما فعله غير دستوري ومضر لماساتشوستس".

وستحذو ماساتشوستس حذو ولاية واشنطن التي قالت أمس الاثنين إنها سترفع دعوى في محكمة اتحادية تطعن في الحظر على أسس دستورية. 

ورفضت قاضية اتحادية في بوسطن التي يوجد بها مطار لوغان الدولي السبت الماضي إنفاذ أمر ترمب لمدة سبعة أيام، كما منع قضاة اتحاديون من خمس ولايات السلطات الأميركية في مطلع الأسبوع من تنفيذ الأمر الذي أصدره ترمب.

واتخذت قاضية المحكمة الجزئية أليسون بوروز من ماساشوستس الإجراء الأقوى بمنعها لسبعة أيام اعتقال أو ترحيل لاجئين جرت الموافقة على لجوئهم وحاملي جوازات السفر والحاصلين على إقامة دائمة في الولايات المتحدة من الدول السبع.

كما منع أمرها أيضا مسؤولين اتحاديين من ترحيل رجلين إيرانيين يقومان بالتدريس في جامعة ماساتشوستس في دارتموث.

فيرغسون أعلن رفع دعوى قضائية على ترمب (الجزيرة)

إدانة
وكان المدعي العام لولاية واشنطن الأميركية بوب فيرغسون أعلن رفع دعوى قضائية على الرئيس ترمب على خلفية قرار الحظر الذي أمر به.

وقال في مؤتمر صحفي الاثنين إنه رفع الدعوى لأنه "لا أحد فوق القانون، ولا حتى الرئيس.. وفي قاعة المحكمة، الدستور هو الذي يسود وليس الصوت المرتفع"، ليكون بذلك أول مدع عام يكشف عن إجراءات قانونية ضد إدارة الرئيس الأميركي بسبب سياساته.

 وفي وقت سابق، أدان فيرغسون و15 مدعيا عاما آخرين مرسوم ترمب، ووصفوه بأنه غير أميركي وغير قانوني.

من جانبه، قال حاكم واشنطن الديمقراطي جاي إنسلي -الذي انضم إلى فيرغسون في المؤتمر الصحفي- إن الولاية سترفع دعوى ضد إدارة ترمب، لأن القرارات الأخيرة تمثل إهانة لكل أبنائها من كل المعتقدات، وتشكل خطرا عليهم، على حد قوله.

كما وصفت زعيمة الأقلية الديمقراطية في مجلس النواب نانسي بيلوسي قرار الرئيس الأميركي بأنه متهور ومتعجل وغير أخلاقي.

وكان ترمب وقع الجمعة الماضي أمرا تنفيذيا يقضي بتعليق السماح للاجئين بدخول الولايات المتحدة لمدة أربعة أشهر، وحظر دخول البلاد لمدة تسعين يوما على مواطني سبع دول، هي سوريا والعراق  والسودان وليبيا والصومال واليمن، إلى جانب إيران.

المصدر : وكالات